الجمعة، ديسمبر 12، 2008


سهوا تحدث باايجاز عن تجربتة المؤلمة فى المحليات
كنت اتصفح بعض الكتابات كالعادة ولاسيما بعد ان زكر لى البعض ان هناك مضايقات تحدث لزوار دير القديسين بالطود
ولانى الان اهتم جدا بما يدونة اهل الصعيد سواء فى مدوناتهم الشخصية او على صفحات الفيس بوك - حاولت ان اقرء شكوى القمص صرابامون الشايب امين دير القديسين من خلال مدونة الدكتور وجية روؤف - ولكن وبعد ان قراءت اخبار الدير لفت نظرى عنوانا لاحدى كتابات دكتور وجية والعنوان هو


لا توالس وان قلدوك الذهب بقلم دكتور وجيه رؤوف

استمعت الى حلقه من برنامج اضاءات على قناه العربيه الذى يقدمه الاستاذ تركى وكانت الحلقه تستضيف الاستاذ عبد الرحيم على خبير الحركات الاسلاميه فى الوطن العربى ,
أما عن رأيى فى الاستاذ عبد الرحيم على فقد ذكرته سابقا فى مقال بعنوان ( عبد الرحيم على أحلى حسن )
والحقيقه مهما كتبت عن هذا الشخص الكريم فلن اوفيه حقه , فان الاستاذ عبد الرحيم يتكلم بصدق وشفافيه وكلماته نافزه الى قلبك لاتحتاج الى تفكير فهو يتكلم بلغه سهله يفهمها الجميع ويستوعبها الكبير والصغير ,كما انه يتميز بأنه لايتحدث حديثا مرسلا وانما يتحدث ومعه المستندات التى تثبت صحه حديثه ,
والحقيقه اننى فى هذه الحلقه اعجبت بما جاء فيها على لسانه كما اعترف الرجل انه كما ان له مواقف معارضه لبعض الحركات الارهابيه ان له ايضا اعتراضات على بعض الاتجاهات لبعض من مسئولى الامن فى بعض الامور التى يرى انها ليست فى مصلحه الوطن والمواطن ,
ولقد جاء الحديث الى بعض كتبه التى الفها وفى مقدمه هذه الكتب اهداء الى ابنه قال فيه هذه الجمله :
(لا توالس وان قلدوك الذهب ),
واعتقد مقدم البرنامج هنا ان كلمه لا توالس بمعنى لا تهادن فصححها له الاستاذ عبد الرحيم على فقال له :
ان معنى كلمه لاتوالس هنا ان لاتقول على الشىء السلبى انه ايجابى كما لاتقول على الشىء الايجابى انه سلبى ,
بمعنى ان تفحص الشىء جيدا وتعرف هل هو مضر او غير مضر ,
كما صرح الاستاذ عبد الرحيم على أنه لو رأى اى شىء ايجابى لهذه الجماعات الاصوليه لصرح به ولكنه لم يرى لها اى اثر ايجابى منذ نشأتها بل على العكس انها ادت الى تراجع وتخلف هذا الوطن كما ادت الى وقف مسيره التنميه بالاضافه الى السمعه السيئه التى الصقت بكل عربى فى العالم ,
والحقيقه ان ما قاله هذا الرجل لايستطيع اى أحد ان يقوله فهى كلمه حق اريد بها الحق عينه ولا شىء اخر ,
ولو اراد الاستاذ عبد الرحيم على ان يتقلد الذهب فما اسهل من ذلك فعليه فقط ان يغير نبره كلماته الحاده وبعض العبارات فيفتح له حساب بالبترودولار ولكن الراجل صادق وهو صادق بما تعنيه الكلمه ,
اما عن الموالسه فهى كثير فى هذه الايام ولها رجالها الذين اشتهروا بها فمثلا :
1_حينما يأتى احد رجال الاقباط بعد كل مزبحه ليبرر الامر على انها احداث فرديه لاتستدعى كل ذلك فهو موالس,
2_وحينما يذهب احد الاقباط وهو من الاعيان طامعا فى عضويه لمجلس شعب او مجلس محلى فيقوم بالضغط على بعض الاباء الكهنه ليغيروا أقوالهم لصالح الطرف المتعدى فهو موالس ايضا ,
3_وحينما يأتى احد المحافظين فى هذا الزمن الغابر ليعلن انه كان هناك تبادل لاطلاق النيران بين الرهبان والعربان على غير الحقيقه وهو يعلم الحقيقه فذاك موالس ايضا ,
4_وحينما يغير بعض الكهنه من اقوالهم فى احداث عين شمس فيقولون ان المصليين قاموا بالصلاه دون اذن الكاتدرائيه فهؤلاء موالسون ايضا ,
5_وحينما يحكم قاض فى قضيه مقتل احد الاقباط بسنه سجن على القاتل مع ايقاف التنفيز فهذا موالس و .............
6_وحينما لايحكم على احد من سفاحى مزبحه الكشح بحكم رادع فهذه موالسه و ......... ايضا
7_وحينما يأتى بعض من المصريين الذين يدعون الطيبه ويقولون لو تولت الحركات الاصوليه الحكم فى مصر لاصبح الوضع افضل فهؤلاء موالسون ايضا ,
8_وحينما يأتى بعض الصحفيون ويقرروا انه لايوجد تمييز ضد المسيحيين فى مصر فهؤلاء موالسون ايضا ,
9_وحينما يأتى البعض ليقولوا انه كما توجد جماعات متطرفه فى الاسلام داخل مصر يوجد ايضا متطرفون من الاقباط يسعون للتخريب فهؤلاء موالسون ايضا
10_وحينما تسعى احدى الاجهزه لارهاب ناشطه فى حقوق الانسان باتهامها بالعماله تاره او بالضغط على بعض الشهود ليغيروا اقوالهم فى قضيه تخصها لالحاق الاذى بها فهذه موالسه وخلق للموالسين,
11_وحينما يتم اسقاط عضو قبطى لامع بعد نجاحه فى الانتخابات المحليه خوفا من ان يزداد لمعان هذا العضو ويرشح الى عضويه اعلى فهذه موالسه وفساد وأفساد ,
12_وحينما يتم اتهام الاقباط بأنه ليست لهم مشاركات سياسيه ولهذا ليس لهم تمثيل فى البرلمان او غيره فهذه موالسه ايضا ,
13_وحينما ترد المزيعه اللامعه على تسأول قداسه البابا عن عدم وجود رؤوساء جامعات من الاقباط فترد عليه يمكن الوظائف دى محتاجه كفاءات لا توجد عند الاقباط ( قال يعنى الاقباط استغبوا فجأه !!) فتكون هذه موالسه فجه ,
14_وحينما يردد البعض ان عدد الكنائس فى مصر يفوق اعداد الاقباط برغم وجود قرى كثيره لاتوجد بها كنائس فيضطر المصلون بأن يسافروا لاداء الصلاه فى بلد آخر كأنهم ذاهبون الى القدس فى عربات فهذه موالسه ايضا ,
15_وحينما يأتى بعض الاعضاء الموقرين مبررين عدم مناقشه قانون دور العباده الموحد لعده دورات بأن مناقشه هذا القانون قد يثير مشاعر العامه فنقول لهم ليس للعامه شىء فى هذا فما تريدون تمريره فانكم تمرروه ولو على رقاب العامه فكفى تدليسا وموالسه ,
16_وحينما يتم تقسيم الاقباط الى اقباط مصر واقباط مهجر متهميين اقباط المهجر بالعماله للصهيونيه او الامريكان نظرا لانهم يناقشون احوال الوطن ومايجرى لاخوانهم الاقباط على ارضهم فهذه موالسه ايضا.
ايها الاخوه اننى من اشد المحبين لهذا الوطن وهدفى الاسمى هو دعم امنه واستقراره وانا ادعو ان تأتى الحلول من داخل هذا الوطن وليس من خارجه كما اننى فى نفس الوقت ارفض تشويه صوره اقباط المهجر بالادعاء بانهم عملاء او خونه ,ان مصطفى كامل حينما حدثت حادثه دنشواى الشهيره خاطب فرنسا متظلما اليها من قسوه الحكم على الفلاحين ساعتها فهل اتهمنا الزعيم مصطفى كامل بالاستقواء بالخارج ساعتها ,
اننى ارفض هذه التهمه وارفض نظريه الاستقواء من اساسها ,
نحن نريد وطنا آمنا مستقرا وهذا الامن والامان يأتى بنشر ثقافه المحبه واحترام حقوق الآخر اى كان موقعه واى كانت ديانته او معتقده ,
ان هذا الحب ياتى عن طريق نشر تعاليم المحبه والاخاء فى المدرسه والجامع والكنيسه والكتاب ,
ان هذا الحب من الممكن ان يأتى من داخلنا ومن اخلاقنا ان اردنا هذا ,
ان هذا الحب لن يأتى بقرار من امريكا او الامم المتحده او محكمه العدل الدوليه ,
نريد من مسلمى مصر ومسلمى المهجر ونريد من اقباط مصر واقباط المهجر ان
يدعموا ثقافه احترام الآخر وقبول الآخر ايا كان شكله او لونه اوجنسه او معتقده , كما اطلب من اولى الامر فى هذا البلد ان يدعموا الكتاب الليبراليين امثال الاستاذ عبد الرحيم على والاستاذ طارق حجى والدكتور سيد القمنى والاستاذ مأمون فندى وان يسمحوا لهم بالظهور فى القنوات الاعلاميه الرئيسيه فى هذا البلد فهؤلاء الكتاب بفكرهم يملكون الكثير لدعم استقرار هذا الوطن ونموه .
د / وجيه رؤوف
واخيرا تحدث العضو الذى تم اسقاطة عنوة وهو الدكتور وجية رؤوف عن تجربتة ولو بالتلميح ولعلة يزيدنا مستقبلا
لان ماخاضة هو ملك لنا جميعا وليس لشخصة فقط
إرسال تعليق