الأحد، ديسمبر 16، 2007

يتم الان حصر اثار اعمال الحرق والنهب امس
والاهالى يؤكدون ان قوات الامن ليست كافية لردع اى هجوم جديد
إرسال تعليق