الخميس، يوليو 31، 2008




دراسة امنية


شكوى د م /ماجد عياد ذكيان



السيد الفاضل الأستاذ المستشار / النائب العام
تحية تليق بمقام سيادتكم

الموضوع

شكوى من المواطن / ماجد عياد ذكيان ضد السيد المقدم / منتصر أحمد عبد الرحيم نائب مأمور قسم العجوزة والسيد المقدم / وليد شوقي معاون بقسم العجوزة لاختطافي من أمام شقتي أثناء تنفيذ قرار المحامي العام لنيابات شمال الجيزة بتمكيني من الشقة الكائنة في 82 شارع شهاب المهندسين – الدور الثالث- شقة 6 وإجباري علي التوقيع على أوراق لا أعرف محتواها ومساعدة وكيل الخصوم / هشام إسماعيل المحامي على الاعتداء على والهروب
الشرح
أولا : مقدمة وجيزة ولازمة عن الموضوع:
في يوم 12 /2/2007 قام السادة/محمد أحمد على حبيب وأخيه على أحمد على حبيب وبمعاونة بعض الأشقياء من العاملين التابعين لهم بالهجوم على الشقة خاصتي والتي كنت أستخدمها مكتب لأعمال الكمبيوتر منذ عام 1997 وحتى تاريخه وذلك بعلم جميع الأجهزة الأمنية في مصر
وحينما أتت النجدة فوجئت بقدوم الضابط هاني درويش وكان وقتها ضابط مباحث بنقطة المهندسين وقام باختطافي من مكتبي إلى جهة غير معلومة وتم تمكين الخصوم السابق الإشارة إليهما من الشقة خاصتي وغصب حيازتها وسرقة محتوياتها . وتوجهت إلى مكتب السيد وزير الداخلية بشكوى ضد هذا الضابط المذكور في 18/2/2007 وحتى هذه اللحظة لم يتم سؤالي فيها حتى الآن رغم مرور أكثر من عام ونصف.
وكانت قد تحررت المحاضر أرقام:
3222 لسنة 2007 جنح العجوزة ضد محمد وعلى أحمد على حبيب وآخرين
لإتلاف الشقة عين النزاع يوم 13/2/2007.
و2459 لسنة 2007 أدارى العجوزة ضد محمد أحمد علي حبيب وعلي أحمد
على حبيب وداليا أحمد علي حبيب والمدعو / وليد سعد زغلول لغصب حيازة
الشقة عين النزاع في ذات التاريخ السالف الإشارة إليه .
ظلت هذه المحاضر لأكثر من عام يتم فيها التلاعب
من جانب تحريات المباحث وغيرها من الجهات الشرطية
وأخيرا في 17 يناير 2008 صدر قرار المحامي العام في المحضر رقم 2459 لسنة 2007اداري العجوزة - غصب حيازة - بتمكيني من الشقة عين النزاع ومنع تعرض المشكو في حقهم لي ونسخ باقي الموضوعات تناقش استقلالا
ثم صدر قرارا بإدانة كل من محمد أحمد علي حبيب وأخيه علي أحمد علي حبيب وتغريمهم في المحضر 3222 لسنة 2007 السابق الإشارة إليه وهو نفس المحضر الذي ساعدهم فيه المقدم / هاني درويش والذي طالبت بالتحقيق معه ولم يستجيب أحد حتى تاريخه. مما يؤكد تواطؤ أفراد الشرطة .. بما في ذلك أفراد وضباط بجهاز مباحث أمن الدولة كما زعم كل من محمد وعلي أحمد حبيب بأن لهم أقارب في أمن الدولة يساعدونهم ويوجهون الأمور في صالحهم ودليل ذلك تباطؤ الإجراءات وضعف القرارات الصادرة ضدهم..وسرقة واختفاء محتويات الشقة التي تزيد قيمة محتوياتها الإجمالية عن المليون جنيه هذا بخلاف المعلومات التي تخص عمل الأجهزة الأمنية والتي لم تهتم أجهزة الأمن بالبحث عنها أساسا!!!!!!
ثانيا : الوقائع الجديدة الحالية :
حينما شرعت في تنفيذ قرار التمكين الصادر في17 يناير 2008 أخبرني السيد المقدم / منتصر أحمد عبد الرحيم نائب مأمور قسم العجوزة [انه يجب عمل دراسة أمنية للتمكين حيث أنني مسيحي والخصوم مسلمون لتدبير القوة الأمنية اللازمة للتنفيذ حيث أن قوة القسم غير كافية لتنفيذ قرار كهذا
وانتهت الدراسة الأمنية وأخبروني أن ميعاد التنفيذ يوم الأربعاء 16/7/2008
إلا أنني يوم التنفيذ فوجئت بالأتي :-
حتى الساعة الثالثة لم يظهر أن هناك قوة أمنية لتنفيذ هذا القرار وأخبرني السيد المقدم / منتصر أحمد عبد الرحيم انه سيرافقني هو والمقدم وليد شوقي ومحضر التنفيذ لتسليمي الشقة عين النزاع.
حين وصلنا الشقة نحن الأربعة فوجئت بهجوم من مجموعة من الأفراد بقيادة محامي الخصوم السيد / هشام إسماعيل وقام بسبي وقذفي والاعتداء على أمام السادة الضباط وقال إنني حرامي ومجرم هارب من تنفيذ أحكام نهائية بالحبس وقام بإيقاف التنفيذ وحاولت عبثا أن أعرف لماذا !!؟؟
لكن المفاجأة أن الضباط قاموا باقتيادي من أمام الشقة إلى قسم العجوزة بحجة أن لديهم أحكاما نهائية ضدي واجبة النفاذ ويجب تسليمي للقسم لتنفيذها
وسألتهم :
أين هذه الأحكام ؟
إذا كانت موجودة لديهم ؟ فلماذا لم تظهر من الصباح وأنا معهم بالقسم طوال اليوم في انتظار القوة الأمنية المزعومة ؟؟
وحينما وصلنا لقسم شرطة العجوزة كان معنا محامي الخصوم / هشام إسماعيل فوجئت بتقييدي بالكلابشات الحديدية حتى الساعة 10 مساء .. وحاولت عبثا فهم ما يحدث أو الاتصال بأقاربي..ولكنهم رفضوا وأجبروني على التوقيع على أوراق ولم يسمحوا لي بقراءتها حتى أن هناك أستاذ محامي يدعى / رضا حاول معرفة ماهية هذه الأوراق ولكنهم رفضوا بشدة وانتهروه..!! وذكرني الموظف بأنهم قاموا بإلقاء مواطن مسيحي في يوم 14 أغسطس 2007 من شرفة المباحث ومات ولم يستطع أحد إثبات أي شئ ضدهم وحفظ المحضر!! واختفى محامي الخصوم!!! رغم أنه تعدى على شخصي وطلبت توجيه الاتهام له إلا أن المقدم وليد قام بتسريبه من القسم
بعد الساعة الحادية عشر مساء أخبروني أن هناك أحكاما غيابية صادرة ضدي وإنني مطلوب لقسم شرطة النزهة !!! وأنها ليست نهائية !!!
وسألت ما معنى كلمة أحكاما غيابية.. أجابوني أن أحدا استصدر حكما ضدي في غيابي وإنني يجب أن أذهب للمعارضة فيه..وهو ليس حكما نهائيا ضدي !!!!
تحركت بي عربة الترحيلات في منتصف الليل تشق طريقها إلى قسم النزهة وأنا مقيد في الصندوق الخلفي بالكلابش بطريقة مهينة جدا !!!!
وحينما وصلنا قسم النزهة فوجئت باندهاش السادة ضباط مباحث النزهة وقال لي أكبرهم : ( هل أنت مقيم بالنور- النزهة ) فأجبته لا أعرف هذا المكان ولم أحضر في حياتي إلى منطقة النزهة..وطلب مني شرح ما حدث لي – فشرحت له
فوجئت بالسيد الضابط يضحك وقال لي الآن فهمت !! الأحكام الموجودة لدي لست متأكدا من أنها تخصك ولكني سوف أعلنك بها على أنها أحكام الغيابية وبعد خروجك اذهب وابحث عنها إن كانت تخصك أم لا !!! والآن سأعيدك مرة أخرى لقسم العجوزة. ليطلقوا سراحك !!! لا أريد مشاكل !!
وبدأت رحلة العذاب مرة أخرى للعودة إلى قسم العجوزة بنفس عربة الترحيلات...وفي قسم العجوزة كانت هناك مفاجأة جديدة بإنتظارى !!!!!!!!!!!!
أخبرني الضابط الموجود بأنني مطلوب لقسم الدقي لأن هناك أحكاما نهائية ضدي .. فصرخت في وجهه وقلت له قلتم نفس الكلام بخصوص النزهة وقلتم أني مطلوب لدبهم وأخبروني هم أنني غير مطلوب.!!!
لماذا لم ترسلونني أولا إلى الدقي إذا كان كلامكم صحيح فأنتم داخل مديرية أمن واحدة هي مديرية أمن الجيزة .. ثم ترسلونني إلى قسم النزهة بعد ذلك وهو تابع لمديرية أمن القاهرة
فغضب الضابط وأمر بتقييدي مرة أخرى ووضعي في حجز المسجلين خطر حتى صباح اليوم التالي تمهيدا لإرسالي لقسم الدقي.وقضيت ليلة كابوس مع 25 فرد مسجلين خطر وينتظرون الترحيل للسجون .. في غرفة ضيقة حتى العاشرة من صباح اليوم التالي
وحاولت عبثا إفهام الضابط أن هذا ليس مكاني وأن هذه اللعبة يلعبونها مع الخصوم منذ عام 2004 حيث يأخذون أحكاما ضدي غيابية لا أعرف عنها شيئا ثم يظهرونها لإيقاف حصولي على حقي وبعد ذلك تنتهي هذه الأحكام بالتصالح في ظروف غريبة بعد أن تكون قد أدت دورها المطلوب في وقتها .
بالطبع لم يستجيب الضابط.. وانتظرت في حجز المسجلين خطر حتى الصباح!! وبدأت رحلة العذاب في الصندوق الخلفي لعربة الترحيلات مرة أخرى مع المسجلين خطر نساء قبل الرجال .
ذهبنا أولا إلى نيابة الاشتباه ثم إلى نيابة شمال الجيزة ثم إلى قسم الدقي ..حيث كانت المفاجأة الكبرى أن موظف التنفيذ أخبرني أنني غير مطلوب لديهم !!!!!!! فطلبت منه الإفراج عنى..أجابني أنه لا يمكنه ذلك..وانه ينبغي أن يعيدني إلى قسم العجوزة لأنه القسم الذي أرسلني إليهم !!
لا حول ولا قوة إلا بالله ..!!! تلك هي المقولة الوحيدة التي وجدتها في فمي ..وعدت من جديد في رحلة العذاب إلى قسم العجوزة ..
وحينما وصلت إلى هناك فاجأني الضابط بقوله لي أن ختم قسم شرطة النزهة غير واضح وأنه سيعيد إرسالي إلى قسم النزهة ..وهنا فقدت صوابي وجن جنوني وأعلنت اعتصامي بقسم العجوزة وإنني سوف أضرب عن الطعام ما لم أفهم ما يريدونه منى بالضبط وطلبت مقابلة المأمور فأخبروني أنه غير موجود..!! وهنا استشاط غضبي وقررت الخروج من القسم حتى لو حدثت مجزرة..وبالفعل خرجت أمام الجميع من باب القسم ووجدت نفسي في عرض الطريق في الشارع.. ولم يعترضني أحد !!!!!!!!!!!!
لذللـــــك
أصمم وأتمسك بطلبي :
أولا : إحالة السادة الضباط الأتي أسماؤهم للتحقيق في حضوري ومواجهتي بهم :
المقدم / منتصر أحمد عبد الرحيم نائب مأمور قسم العجوزة :
الذي أتهمه شخصيا بتعريض حياتي للخطر.. حين قصر وأهمل في أداء واجبه ولم يقم باصطحاب القوة الأمنية اللازمة لتنفيذ قرار تمكيني من مكتبي برغم وجود دراسة أمنية مسبقة .
اختطافي من أمام شقتي واقتيادي لقسم العجوزة بحجة وجود أحكام نهائية صادرة ضدي واجبة النفاذ زاعما أنى هارب منها بدون وجود سند معه وهو ما ثبت كذبه فيما بعد .. وعدم تنفيذه قرار المحامي العام لنيابات شمال الجيزة بتعطيله تمكيني من الشقة عين النزاع بدون سبب أو سند .
تغاضيه عن ما ورد من محامي الخصوم وعدم إثباته في محضر كطلبي رغم تهديدي بالقتل أمام عينيه. والاعتداء على شخصي ورفض عمل محضر بذلك
المقدم / وليد شوقي معاون قسم العجوزة :
اشتراكه في جميع ما سبق مع المقدم / منتصر احمد عبد الرحيم هذا بالإضافة إلى اشتراكه مع أحد العاملين في وحدة المباحث بالقسم على إكراهي على التوقيع على أوراق دون اطلاعي على فحواها وقيامه بتسريب المحامي المعتدي من القسم حتى لا أتمكن من تحرير محضر له .
المقدم / هاني درويش بمباحث قسم العجوزة سابقا :
والذي سبق أن تقدمت شكوى ضده بتاريخ 18-2-2007 في مكتب معالي وزير
الداخلية حيث قام بمساعدة المهاجمين لشقتي وخطفي لجهة غير معلومة قبل أن
يسلمني لقسم العجوزة وحينما عدت وجدت أن الخصوم قاموا بالاستيلاء على مكتبي
ومحتوياته مما كلفني أكثر من عام ونصف حتى الآن ومازلت لاسترداد حقي – جدير
بالذكر أن هذه الشكوى حتى الآن لم يتم استدعائي لمناقشتي فيما ورد بها !!!!!!
و أرجو أن يكون هذا في مواجهتي ووجودي
السيد / هشام إسماعيل المحامي لتهديده لي بالقتل والهجوم على شخصي أثناء محاولة تنفيذ قرار المحامي العام لنيابات شمال الجيزة ( مرسل صورة من هذه الشكوى لنقابة المحامين )
ثانيا : تسليمي كتبي المقدسة والصليب الخاص بي الموجود بالشقة والذين تم انتزاعهم بطريقة مهينه بمعرفة الضابط هاني درويش والذي كان يشغل منصب رئيس مباحث المهندسين وقتها وقد قدمت ضده شكوى بالفعل بمكتب معالي وزير الداخلية في 18/2/2007 عقب حدوث الواقعة مباشرة ولكن أحدا لم يتحرك و لم يستدعني أحد حتى الآن لمناقشتها .
أخيرا وليس أخرا
أقسم بالله العظيم الذي لا إله إلا هو.. أنني لن أترك هذا الأمر حتى يظهره الله أو أهلك دونه.. اللهم فأشهد..اللهم أني بلغت.
مقدمه لسيادتكم
ماجد عياد ذكيان
مدير مركز أبحاث وتطوير تكنولوجيا
المعلومات ( INTAS )
حاصل على درجة الدكتوراه في الذكاء الصناعي
ودارس للماجستير في التنمية للمجتمع المدني
0105437172

الأربعاء، يوليو 23، 2008

محاولة اكراة مصمم صورة مارجرجس فى القمر واسرتة على اعتناق الاسلام من قبل عصابة
تعرض المهندس عادل نبية سعد الله حنا وزوجتة رهام طلعت عزمى وابنتهم لافينيا لتقييد حريتهم من قبل خارجين عن القانون فى مدينة سفاجا بمحافظة البحر الاحمر حيث انة استقر بة الحال للعمل هناك كمقيما كالالاف من الشباب الذين ضاقت بهم سبل العيش الكريم ويقول عادل انة صمم صورة مارجرجس اثناء عملة بشركة سان سيمون للتصميمات بشبرا قبل زواجة الا ان ضغوط الحياة ادت لنزوحة لمنطقة البحر الاحمر بحثا عن العمل فى فترة خطبتة فعمل اولا بشركات كوداك ومن بعدها عمل تور ليدر المانى لشركة اورينتال الا انة مالبث ان انتقل للعمل كرجل بيع مستغلا مهارتة الكلامية وحسن المظهر فكان يسوق لعدة سلع للبازارات وسجائر مستوردة لصالح اشخاص هم محمد رمضان حمدان وحسونة حجازى ومحمد ومحمود بدوى الذين يعملون فى البحر الاحمر تحت اشراف سيدة اسمها الحاجة اميمة وزوجها ايهاب عبد العزيز وهم من اهل القاهرة !!!!
استرسل عادل فى كلامة فقال انة يعلم بضلوع بعض تلك الاسماء فى شبكات لتهريب السمك م بحيرة ناصر وفى بيعهم لسلع دون دفع جماركها مما عرضة هو شخصيا لواقعة امنية وحينما طلب من هؤلاء اغاثتة بما يفيد ان الجمارك مدفوعة لعرض المستندات على النيابة فوجئ عادل بان هؤلاء جميعا فص ملح وداب !!!
بعدما استشعر عادل بخطورة هؤلاء بدء الانفصال فى العمل فاحرز نجاحا اغتاظ منة المهربين والذين كانو قد نصبو شباكهم حولة فبات مطلوبا لدرجة دفعتهم لاستجئار من يحضرة لهم وسرد بعض الاشخاص والوقائع منها رشوة امين شرطة واخرين
وصلت المطارة الى حال انهم ارسلو منقبات للمكوث الدائم مع زوجتة تحت بند الحماية لانهم اغراب وهناك من سيفتك بهم والى فرض قيود على عادل الى ان استطاع احد الحقوقيين وهو الاستاذ مسعد سعدى بسادة اخراجهم من مدينة سفاجا الى جهة امينة والى حين ابلاغ الجهات الامنية بتلك الوقائع والتى جاء على راسها محاولات الاسلمة لتصفية الخلافات وتمزيق ايصالات الامانة وضمان الحماية وايضا دفع مبلغ مصرى عالى القيمة الى مصمم صورة مارجرجس الذى فيما يبدو حماة من مكيدة كبرى
http://www.eipr.org/



المبادرة المصرية للحقوق الشخصية
برنامج حرية الدين والمعتقد
خبر صحفي- 21 يوليو 2008

تقرير حقوقي جديد يرصد تزايداً حاداً في التوتر الطائفي في ربيع 2008
أصدرت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية اليوم التقرير ربع السنوي الثاني حول حرية الدين والمعتقد في مصر. ويتناول التقرير عدداً من أهم التطورات التي شهدتها مصر في مجال الحرية الدينية خلال شهور إبريل ومايو ويونيو من عام 2008.
ورصد التقرير الجديد تزايداً حاداً في التوترات الطائفية خلال فترة الرصد، والتي تطورت في بعض الحالات إلى استخدام العنف بشكل جماعي ضد الأقباط على خلفية أفعال أو شائعات منسوبة لأحدهم كما وقع في حادثين منفصلين بمحافظة الفيوم في كل من قرية النزلة ومدينة طامية. كما يقوم التقرير بتوثيق الاعتداء المسلح غير المسبوق على دير أبو فانا بالمنيا على خلفية نزاع على ملكية الأرض المحيطة بالدير. وكان التقرير ربع السنوي السابق للمبادرة المصرية للحقوق الشخصية قد تناول اعتداء مماثلاً تعرض له نفس الدير في يناير 2008.
كما يضم التقرير قراءة في عدد من الأحكام القضائية الهامة الصادرة خلال الشهور الماضية، وعلى رأسها حكم محكمة القضاء الإداري الصادر في إبريل الماضي بسحب جائزة الدولة للتفوق في الآداب من الشاعر حلمي سالم على خلفية قصيدة كان قد كتبها واعتبرتها المحكمة "مسيئة للذات الإلهية." ويستعرض التقرير أيضاً القانون الجديد بشأن حظر التظاهر في أماكن العبادة أو أمامها، واللائحة الجديدة لدار الإفتاء، وتعديلات لائحة الأحوال الشخصية للأقباط الأرثوذكس، وقرار مجمع البحوث الإسلامية بشأن حرمان أسرة المسيحي الذي يتحول إلى الإسلام من الميراث. كما يتضمن عرضاً لبعض أهم التطورات السياسية، والتقارير المصرية والدولية، والمؤتمرات والندوات ذات الصلة بالشأن الديني في مصر.
ويهدف هذا التقرير إلى توفير مرجع للمعلومات الأولية بشأن أهم التطورات السياسية والقانونية والمجتمعية التي تؤثر على درجة التمتع بحرية الدين والمعتقد في مصر، بما يمكّن الباحثين والإعلاميين والمشرعين وصانعي السياسات من الإحاطة بهذه التطورات، في ظل الندرة النسبية لهذه المعلومات الأولية أو عدم إمكانية التحقق منها في بعض الأحيان.
ويمكن الاطلاع على نسخة من التقرير على موقع المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، على الرابط التالي:
http://www.eipr.org/reports/FRB_quarterly_rep_Jul08/2107.htm
تاجيل
تصريح الاستاذ ايهاب رمزى محامى المطرانية
تم تاجيل المؤتمر الصحفى الذى كان سيعقدة الانبا ديمتريوس اسقف ملوى ورئيس دير ابو فانا الى يوم 14 /8 وزلك نظرا لظروف سفر الاسقف الى الولايات المتحدة الامريكية للقاء قداسة البابا شنودة الثالث - وكان من المقرر ان يتم عرض حقائق
على وسائل الاعلام ولصحافة والراى العام بمعرفة الكنيسة

الثلاثاء، يوليو 22، 2008

على هامش خطف مهندس فى صعيد مصر
امبارح فوجئت بسيل من السباب والتهديد والتلويح والسؤال عن اهدافى الاستعمارية بعدما كتبت خبر خطف مهندس فى مصرستان
والحقيقة فى الاول قعدت اشرح ان محدش يعاتبنى وماليش اى هدف لان المخطوف كان جوزى ولكن وجدت انى بيدن فى مالطة وان محدش بيفهم فمن الاخر بقى انا بقول الى يزعل يتفلق وهدافع عن بيتى ورزقى ومنيش سايبة مصر وقاعدة على البكم الى تفطسو - هو كبيركم كلكم اية ؟ ولكم عندى ية ؟ اى جهة لها عندى اى شئ او اى افراد حلفتهم بالغالى مايسيبونى وياخدو حقهم تالت متلت
جوزى يابجم -- جوزى يابقر
اكتب اقول اية ؟ شكرا لمن اختطف ومن احتجز !!!
واحد من المتخلفين طلع لى امبارح قال لى انا عارف هدف امريكا اية من ورا كدة !!! فسالتة هى امريكا كمان دخلت فى خطف جوزى ؟ !!
والمسيح الحى انا بقى مستقطعة لكم من هنا وطالع وابقى اشوف من هيتنطط علينا فى بيوتنا واشغالنا
اهووووووووو وادى قعدة يابلد

طلقة حبر
لا تساندوا الطغاة تحت أي مسمي أو أي مبرر أو أي خدعة.. لا تضحكوا علي أنفسكم بخدعة التدخل الأجنبي.. فالاستعمار أصبح محليا.. وطنيا.. والتحرير أصبح أجنبيا.. دوليا.
محاكمة سفاح مثل البشير جنائياً انتصار لكرامة
الشعوب المقهورة وتربية لأمثاله من الحكام العرب!
ا/عادل حمودة
في أسبوع واحد قدم العالم قرنفلة حمراء إلي نيلسون مانديلا هدية في عيد ميلاده التسعين وقدم " كلابشات " سوداء إلي عمر البشير تمهيدا للقبض عليه ومحاسبته أمام المحكمة الجنائية الدولية كمجرم حرب بعد أن قتل 200 ألف مواطن سوداني في دارفور وشرد مليونين غيرهم.
زعيم خالد يستحق البركة وجزار متوحش لا تجوز عليه سوي اللعنة.. حكيم طيب يشع بريقا وطهرا وجنرال بلطجي لا يعرف من قاموس الحكم سوي الذبح والقتل وفرم البشر وتمزيق الوطن في حروب أهلية وطائفية ودينية من أجل ساعات إضافية في السلطة.
تصدرت صورة مانديلا العناوين الطيبة لصحافة الدنيا وغرق البشير في حبر صفحات الجريمة الفظيعة.. الجزاء من نفس العمل.. المصير صنعه أصحابه.
نختار من مجلة " تايم " الأمريكية الدروس التي صاغتها خبرة مانديلا لحكام العالم الشاردين في مدرسة المشاغبين والمجرمين والسجانين والمخربين والفاشيين.
الدرس الأول : الشجاعة ليس معناها عدم الخوف ولكن إلهام الآخرين بالتحلي بها.. " رغم مخاوفي الذاتية فإنني لم أجعل أتباعي يلاحظون ذلك ".
الدرس الثاني : القيادة في القمة لا تعني تجاهل القاعدة.. "لم أنس في يوم من الأيام أن نفوذي الحقيقي مستمد من التفاهم مع زملائي.. وفي كل مكان تفاوضت فيه أخذت قاعدتي الشعبية معي".
الدرس الثالث : أحرص علي تولي قيادة الأمور من وراء الجدران وأترك الآخرين يعتقدون أنهم في المقدمة.. " تكلم بعد أن تستمع إلي مساعديك وعندما تطرح عليهم فكرة ما انسبها إليهم وكأنها فكرتهم ".
الدرس الرابع : أعرف عدوك وتعلم رياضته المفضلة.. فقد تعلم لغة الأفريكانو.. لغة أعدائه البيض في جنوب إفريقيا.. كما تعلم رياضتهم وفهم سلوكهم فكان من السهل عليه التفاوض معهم والتسلل من نقاط ضعفهم.
الدرس الخامس : دع أعداءك أقرب إليك من أصدقائك.. فقد كان يدعو خصومه إلي بيته ويكرمهم ولا ينسي هداياهم.. لا يكفي أهل الثقة.. فتش عن أهل الخبرة مهما اختلفوا معك.. السياسة لا تعرف العواطف.. وتقريب معارضيك يقيك شرهم.
الدرس السادس : المظاهر مهمة ولا تنس أن تبتسم.. لقد نجحت ليس بفضل إيماني بالحرية فقط وإنما بفضل مظهري المؤثر علي الآخرين أيضا.. إن المظهر القوي للقائد يحرك المشاعر ويجعل الإيمان به سهلا.
الدرس السابع : العب في المساحة بين المتناقضات.. المنطقة الرمادية بين الأبيض والأسود.. بين الحب والكراهية.. بين النضال والتفاوض.. واشكر من قدم لك شحنات السلاح والطعام بنفس الحيوية التي تشكر بها من اكتفي برفع الإيذاء عنك.
الدرس الثامن : مغادرة الحكم هي أصل القيادة.. " إن إدراك اللحظة المناسبة لترك السلطة هي أرقي فنون القيادة لا يدركه سوي القليل من الحكام.. إنها أكثر القرارات صعوبة وحكمة في نفس الوقت.
لم يكتشف البشير بالطبع درسا واحدا من هذه الدروس رغم بقائه في السلطة نحو عشرين سنة بعد انقلاب خادع اختلط فيه المصحف بالسيف.. وبرزت اللحية دون الحكمة.. وسيطرت فيه القنبلة وتراجعت القرنفلة. ومنذ اليوم الأول لاغتصابه الحكم لم يتردد في أن يشن حروبا أهلية.. مرة باسم الله.. وألف مرة باسم البقاء.. فقتل الملايين من شعبه دون أن يرتعش ضميره.. ومزق وطنه وقسمه بعد أن فشل في معاركه التي تصور فيها نفسه وكأنه عمر بن الخطاب يقاتل الكفار في بلاده.
ومن حسن حظه أن المحكمة الجنائية الدولية لا تحاسب عن ما قبل عام 2003.. العام التالي لتأسيسها.. فالجرائم البشعة التي ارتكبها في حق السودانيين قبل ذلك التاريخ لا يمكن تصورها.. ويبدو ما فعله في دارفور بواسطة ميليشيات التطهير العرقي المعروفة باسم الجنجويد بالنسبة لما سبقها مزحة أو نكتة أو بسمة أو لعبة.
تشكلت المحكمة الجنائية في 11 ابريل عام 2002 بفكرة من ترينيدا برزت علي السطح عام 1989 لمحاكمة تجار المخدرات.. وتحولت هذه الفكرة الملهمة إلي واقع ملموس عام 1993 بمحاكمة مجرمي الحرب في يوغوسلافيا.. وبمحاكمة مجرمي الحرب في رواندا في العام التالي.. ولم تمر سوي سنوات قليلة حتي برزت المحكمة الجنائية الدولية بمباركة الأمم المتحدة وبموافقة 66 دولة علي الأقل.. ولم تنضم إليها الحكومات التي تخشي علي نفسها من العقاب مثل الصين الشعبية والولايات المتحدة وإسرائيل اللتين سحبتا توقيعهما علي قانون المحكمة وغالبية الدول العربية.
والمحكمة مختصة بمحاكمة أفراد الحكم الذين يرتكبون جرائم الإبادة الجماعية والقتل العمد الذي يشكل جريمة ضد الإنسانية.. والترحيل القسري للسكان.. والسجن بالجملة.. والحرمان من الحرية دون مبرر.. وتلفيق القوانين والقضايا.. والتعذيب المنظم.. والاغتصاب.. والاستعباد الجنسي.. والإكراه علي البغاء.. والحمل المتعمد.. والتعقيم.. والاضطهاد.. والاختفاء.. والفصل العنصري.. والقتل العمد.. وتدمير الممتلكات الشخصية.. والحرمان من المحاكمة العادلة.. والحبس غير المشروع.. والتشويه البدني.. وإجراء تجارب طبية وعملية دون استئذان.. والاعتداء علي الكرامة البشرية.. باختصار كل ما يحدث من السلطة علي جميع مستوياتها العليا والدنيا في العالم العربي.. فنحن طبقا لنصوص هذه المحكمة نعيش في مجزر آلي.. كل ما فيه من أوامر ينتمي إلي قاموس السلخ والجلد والضرب والقهر.
ولكن.. هناك من بين الحكام العرب من تفوق علي غيره وسجل أرقاما قياسية في القسوة العامة والهمجية المنظمة مثل السفاح السوداني عمر البشير الذي يسعدني كثيرا أن يقبض عليه ويرحل إلي مقر المحكمة ليلقي مصيره.. ولا جدال أن هذه الصورة ستفزع رفاقه في نادي السلطة العربية.. ستؤدب المنفلت.. وتربي المتجاوز.. وتهذب المتكبر.. ستجعل الباطش أكثر رحمة.. والقاسي أقل عنفا.. والفاشستي أقل إجراما.. والنازي أقل تسرعا في اتخاذ قرارات الاعتقال والاختفاء وتقييد الحريات.
لقد جاء البشير إلي حكم أكبر دولة افريقية بانقلاب أطاح بالتجربة الديمقراطية التي ولدت بعد سقوط جعفر نميري ولم يجد البشير سوي التنكر في هيئة الجنرال الشيخ الورع المكلف برسالة سامية من الله أدت إلي سنوات طويلة من الصراعات الأهلية والعرقية والطائفية جرت فيها مذابح ومجازر لم يكشف عنها بعد.. ولم يتردد في إيواء الجماعات الإرهابية التي دبرت عمليات اغتيال شخصيات سياسية مثل الرئيس مبارك. وحسب تحليل اليكس دي مول المحرر المتخصص في السودان علي موقع بي بي سي : فإن "البشير رجل سريع الغضب وكثيرا ما ينفجر في تعبيرات حانقة خاصة حينما يشعر بأن كرامته قد جرحت".. ويكفي ذلك الشعور كي يصدر قرارات انفعالية تؤدي إلي اعتقال وقتل وتشريد مئات الألوف من المواطنين في بلاده خلال أسابيع قليلة دون أن يهتز له رمش.
ومثله مثل نميري لا يخرج البشير للحشود التي يدفعون بها إليه إلا وهو يلوح بعصاه التي يستخدمها في المشي أيضا.. ويكرر دائما عبارة : إنه لن ينحني إلا لله سبحانه وتعالي.. والحقيقة أنه انحني أكثر من مرة للقوة الأمريكية التي أجبرته علي تسليم مجموعات من مساعديه إليها بتهمة الإرهاب مقابل أن يستمر في حكمه.. إنه يحكم بقوانين من عنده ويقول إنها من عند الله.
وهو ينتمي لعائلة أغلبها من المزارعين.. لا يزيد عمره علي 64 سنة.. انضم إلي الجيش دون مستوي تعليمي مناسب.. لم يمنحه الله ذرية يمتد بها بعد رحيله.. ويعجز بسبب قلة تعليمه عن مواجهة المثقفين والإعلاميين.. ويفشل في التعبير عن نفسه إلا من وراء الستار وبقرارات انتهت به إلي المحكمة الجنائية الدولية.
وقد بدأت فكرة محاكمته منذ ثلاث سنوات بناء علي طلب من مجلس الأمن بالتحقيق فيما يجري في دارفور.. وقام المدعي العام للمحكمة الجنائية لويس مورينو بجمع الأدلة علي ارتكاب البشير جرائم الإبادة الجماعية وجرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية هناك.. في دارفور.. وحسب هذه الأدلة فإن البشير دبر ونفذ خطة لقتل وتشريد مجموعات كبيرة من قبائل الفور والمساليت والزغاوة بحجة مكافحة التمرد.. بأمر منه هاجمت ميليشيات الجنجويد القري ودمرتها وطاردت الأفراد الذين فروا إلي الصحراء لقتلهم.. وأخضع من تمكن من الوصول إلي مخيمات اللاجئين للعيش في ظروف مؤلمة.
قال أحد الشهود : " عندما نراهم نفر جريا فينجو بعضنا ويقبض علي البعض الآخر فيقاد ويغتصب جماعيا.. عشرون رجلاً علي امرأة واحدة.. وهو أمر عادي في دارفور.. وهم لا يخجلون.. إنهم يغتصبون الفتيات علنا بحضور أفراد من عائلتهن ".
لقد شتت البشير خلال الخمس سنوات الماضية مليونين ونصف المليون شخص وحولهم من مواطنين إلي لاجئين ودمر بيوتهم وأودعهم الخيام بجانب أنه افقرهم وأفقدهم الشعور بالأمان وتحرش بهم واغتصبهم.. إنه لم يستخدم الرصاص فقط وإنما استخدم أسلحة الجوع والتخويف والاغتصاب أيضا.
إن البشير هو الحاكم والرئيس والقائد الأعلي وصاحب الكلمة الأولي والأخيرة وهي ألقاب ليست للوجاهة السياسية وإنما تلقي علي صاحبها مسئولية بحجمها.. إنها لعنة السلطة المطلقة التي تذهب بالعقول والضمائر ولا تجد من يقومهما في الداخل فليأت العالم ويأخذ حقوق الشعب السوداني المهدرة منه.. وسوف يصرخ غالبية الحكام العرب متضامنين مع البشير.. فهو واحد منهم.. ومثل أغلبهم.. وسقوطه تهديد لهم.. ومحاكمته محاكمة لهم.. سيقولون إن ما يحدث هو تدخل في الشئون الداخلية.. شئون داخلية لمن؟.. للشعوب أم لهم؟.. إن الشعوب لم تعد تملك شيئا.. لا الثروات العامة ولا الشئون الخاصة.. لا القدرة علي التغيير ولا وسائل المحاسبة.. وفي ظل سياسة الدفن بالحياة التي تتبعها أغلب النظم العربية ليس للشعوب المقهورة التي تعيش تحت قسوتها سوي انتظار تدخل السماء.. والسماء لا تتدخل بالملائكة الذين يهبطون منها وإنما بتسخير بشر أقوياء لنجدة اخوتهم الضعفاء.. بتسخير قوي دولية لانقاذ جماعات داخلية.. لا تساندوا الطغاة تحت أي مسمي أو أي مبرر أو أي خدعة.. لا تضحكوا علي أنفسكم بخدعة التدخل الأجنبي.. فالاستعمار أصبح محليا.. وطنيا.. والتحرير أصبح أجنبيا.. دوليا

الاثنين، يوليو 21، 2008

خطف مهندس فى مصرستان واقعة خطف مهندس وتهديدة بالقتل فى جبال صعيد مصر
فى مساء امس الاتنين تم خطف مهندس وهو فى طريقة الى محجر زلط ملك لة واقتادة المختطفين الى مدقات وطالبوة بمبلغ من المال قالو انة حقوق متاخرة لهم لدى المهندس (مبلغ ثلاثة عشر الف جنية مصرى ) فطالبهم المهندس الذى كان قد استشعر الخطر فى طريقة التعامل والتهديدات وجنوح الخاطفين لمدقات بان يهاتف زوجتة لتدبير المبلغ وسمحو لة بزلك الا انة قال لها ان عليها ابلاغ الجهات الامنية بانة فى خطر وطلب منها التصرف بما استشعرة من خطر وهنا تم مصادرة هاتفة واقفال الزجاج وابواب العربة والتهديد بالقتل وشابت تصرفات حمادة وهو المختطف الاول حركات هسترية لسماعة محادثة المهندس لزوجتة اما المختطف الثانى مدحت فقد كان اكثر هدوءا (قد يكون مدحت مستندا على احد مثلا ) وبالفعل قامت الزوجة بابلاغ مديرتى امن قنا وسوهاج ومركز د ار السلام وجهات امنية وحقوقية وبعدها هاتفها الزوج انة موجود طرف احد الكهنة بالكشح وانة بخير فسارعت هى واولادها لرؤية الزوج ولكن الاب الكاهن يبدو انة لم يرد لها مشقة السفر وطمئنها قائلا انة بخير وان الامر بسيط وكادت ان تقتنع ان زوجها ذهب مع الخاطفين فى نزهة ليلية يرى خلالها لمعان النجوم ويعود سالما غانما ولكن الزوجة اصرت على السفر للكشح للاطمئنان على الزوج وقد كان
دخل الزوج ليسلم وعانقة الاولاد وحكى عن ماجرى وكانت مجموعة من الناس تجلس خارج بيت القس منهم الخاطفين وشخص يدعى سليم على مااتزكر وحينما سالت الزوجة عن هذا الشخص ؟ اتى الرد انة من كبراء البلدة وانة ابن عم عضو مجلس شعب البلدة !!!!
دخل الاب القس مرة اخرى ليمنع الزوجة من حضور اى قعدة فسالت هى القس - هل الخاطفين معترفين بفعلتهم ؟ اجاب الاب القس بنعم وعندما قالت لة الزوجة انك قلت لاحد ما انة ليس اختطاف بل تفاهم !! انكر الاب القس هذا الكلام تماما وقال هو خطف وفى اقل تقدير تحديد حرية وحبس فى عربة مقفلة
تمت القعدة واصر المهندس ان يدفع المبلغ الذى قال الخاطفين انة موضع الخلاف وقام ابن عم عضو الشعب بالاعتذار نيابة عن الخاطفين ونوة عن علاقتة بالخاطف الثانى انة يعرفة جيدا وانة حل لة عدة مشاكل من قبل !!!! ولهذا لم تستغرب الزوجة لجوء الخاطف الثانى لتلك الشخصية لجعلها حكما بين الاطراف !!! ولم تستبعد ايضا فى باطنها اى هواجس لان تكون عملية الاختطاف تمت بترتيب ورعاية من الرجل الحكم والذى على مابيدو انة لجنة متنقلة للتدخل بين الاطراف وابداء المشورة والاحكام وراعيا رسميا للجبل ومايحوية من اعمال !!
وقام الخاطفين بالاعتذار واعلان الندم عن سوء التصرف ومرت الجلسة فى بيت القس بشد وجزب وتسامح وتشدد ولم تخلو طبعا من شخصيات تلعب دورا مشبوها ولكن مرت الامور بسلام وبنصيحة من القس المضيف للمهندس ان يبتلع كرامتة من اجل اطعام اولادة فى بلادنا الصعيدية الصعبة ومن تهديد احد السفهاء لزوجة المهندس انكم ماتقدروش توصلو للبلد ولا للبيت بالطبع هذا امر غير مستبعد الان فى مصر بصفة عامة وفى الصعيد بصفة خاصة ويتم تعتيمة امنيا وتبريرة تحت بند القبائل والعادات والخ الخ -ويتم اداء مراسم الخضوع من الشعب البسيط وبعض رجال الدين للفتوات حتى ياامنو جانبهم وبالطبع يتباهى الفتوات بمكانتهم فيصبح الشعب والشرطة فى خدمتهم !!!
كانت تلك هى وقائع خطف المهندس جمال كامل بينامين غبريال زوجى وابو اولادى
ولم تدور تلك الوقائع ولا فى العراق ولا افغانستان
بل كانت فى دولة احببناها كان اسمها مصر