الجمعة، فبراير 29، 2008

ويدخلون فى التدوين افواجا صورة يقول الشيعة انها للحسين والامام على

من شهر ومن باب الفضول دخلت على مدونة الفنان خالد الصاوى وكمان سبت تعليق واتارى هو كل ماحد بيسيب تعليق بيضمة للجروب تبعة - وبيتخيل ان كل المعلقين هم اسرة فضائية من انتاجهم واخراجهم وابداعهم

http://khaledelsawy.blogspot.com/

اظرف شئ ان كل الى بيعلق عندة انا باخد خبر على اميلى وكلهم اصحاب مدونات وعلى كل شكل ولون

وطبعا مش دايما اطالع مين علق ولكن احيانا كدة اقعد ابص

واليوم لقيت تعليق من مدونة ولما رجعت لمدونتها لقيت انها ظريفة اوى فيما كتبت عن الفالنتين باسلوب كوميدى

ورغم انها روت الرواية باسلوب ساخر الا انها نجحت كتيرفى نقل المعلومة بطريقتها - وعلى فكرةالصورة المنسوبة للحسين انا خدتها من مدونتها

وادى الموضوع نقلا عن مدونة نميمة عالمصطبة



هابى فالنتين داى لكل حبايبى اللى بيشرفونى على البلوج
اللى بيسيبو تعليقات واللى مش بيسيبو
سماح بقه النهاردة عيد الحب
وبالمناسبة دى يلا نتكلم شوية عن عيد الحب
عيد الحب له اكتر من قصة واكتر من اسطورها اشهرها
انه القديس او الكاهن سانت فالنتين كان يعاصر عهد الامبراطور الرومانى كلاوديس الثانى وهو كان قلبه حجر شوية مش حنين زيى انا كدة
وكان بيمنع زواج كل جنوده اللى فى الجيش بتاعه عشان لما يطلعو الجبهة يبقى مركزين فى الحرب يعنى وميركزش انه لما يموت هيسيب وراه العيال وام العيال
لكن القديس يظهر معجبوش الكلام دة وشاف انه كل واحد من حقة يتجوز
فكان بيجوزالجنود اللى عاوزين يتجوزو فى السر بدون علم الامبراطور
لكن متعرفش واد مين ابن لذينة راح فتن عليه للامبراطور
الامبراطور جابه من قفاه وحتى مخلهوش ياكل الفته والكوارع اللى كان قاعد بياكلها ساعه لما الحراس جابوه واللى كان موصى عليهم عم ابوهرقل الجزار اللى على اول الناصية وراح عشان يقابل الامبراطورودار بينهم الحوار ده
الامبراطور: هو اية العبارة؟
فالنتين:العبارة فى الشكارة اشترى اسمنت المصرية وانت تعرف
الامبراطور:انت هتصيع عليا ياض
فالنتين:ابدا والله حضرتك دة انا بتكلم جد جرب اسمنت المصرية انتاج مصرى وقصرك هيقع فوق راسك ويخلصنا منك
الامبراطور:اية؟
فالنتين:اقصد هيخلصنا من حضرتك
الامبراطور:نعم يا ننى عين ماما؟
فالنتين : اقصد جرب اسمنت المصرية وانت تدعيلى
الامبراطور:انت هتصيع عليا ولا اية يا برنس؟
فالنتين:(فى سره) دة شكله امبراطور من بولاق, انا مش فاهم عظمتك بتتكلم على اية؟
الامبراطور:انا سامع انه فى اوشاعة بتقول انك بتجوز الجنود بتوعى لستات
فالنتين :لا لا محصلش
الامبراطور:انت هتستعبط شكلى هستخدم معاك اسلوب البوليس المصرى وانت اصلا شكلك مينفعش معاك غير كدة
فالنتين اخد اول قفا واعترف وخر زى كوز المحبه المخروم اللى عاوز بنطه لحام
فالنتين:خلاص ياباشا كفاية كدة خصيمك النبى
الامبراطور:ها بتجوزهم لستات ولا لا(بيشخط فيه اوى)؟
فالنتين:امال اجوزهم لرجاله سعادتك؟
الامبراطور:انت هتستعبط تانى ياض ,هاتولى الفلكة
فالنتين:اه عظمتك انا بجوزهم لستات
الامبراطور:مش المشكلة انهم ستات المشكله انى سمعت انهم مزز جامدة اوى ودة هيعطلهم عنهم دفاعهم عن جبهتنا
فالنتين :ما سيادتك عارف ان هو دة النوع الموجود فى اوروبا لو عاوز نغير الصنف ممكن نستورد ليهم ستات مضروبة من تايوان
الامبراطور:بتستظرف تانى يا ننى عين ماما طب اعدام يا برنس
واعدم القديس سانت فالنتين وخرجت وارءه الجماهير فى ذلك الوقت وهما بيرددوا كلمة واحدة
باااااااااااااااااااااااطل باااااااااااااااااااااااااطل موت فالنتين بااااااااااااااااااااااااااطل بااااااااااااااااااااااااطل
ووقفو كلهم امام قصر الامبراطور الظالم الذى يريد تفرقتهم عن بعض مهللين بشعاراتهم فى ذلك الوقت
انا وحبيبى روحين فى زكيبة ...انا وحبيبى روحين فى زكيبة
مش هتقدر تفرقنا
وبعد كدة لما دخلت روما فى النصرانية قاموا ببناء مقام للراجل البركة دة
اقصد تم بناء كنيسة فى المكان اللى اعدم فية تخليدا لذكراه
كان يوم الاعدام دة يوم14 فبراير ودة سبب تخصيص اليوم دة كعيد للحب لان الغرب فى رايهم ان الراجل دة مات فى سبيل تقريب القلوب وتجميع الاحبه اتنين اتنين وانت يا قلبى حبيبك فين
انتظر تعليقاتكم
*************************
تحديث
ملحوظه هامة عشان فى ناس بعتتلى على الايميل بيسالونى الموقع اللى انا نقلت منه الكلام دة فين
انا اللى كاتبه الكلام ده ومالفاه بنفسى وانا مش بغش من حد وفى بعض المواقع بقت بتسرق منى وانا مش حاطة الصورة بتاعة التحذير عشان اللى يفكر يسرق حاجة منى من فراغ
بقولها تانى اهو انا مش بغش من حد
انتظر تعليقاتكم

http://namema2.blogspot.com/



الخميس، فبراير 28، 2008

مقلب على افتر ايت
كنت قاعدة مع جروب فى افتر ايت وبنتكلم فى كزا موضوع لما جات صحفية شابة وسلمت على بعض الشباب الى كانو معايا ونكشتهم فى كم قضية انا شفت انها محتاجة تسمع فيهم اكتر من المعلومات الى عندها والى باين من كلامها انها معلومات سطحية تماما - المهم هى لابسة زى اسلامى مميز يدل على التزام وكل مااقول لها اتفضلى اقعدى -- تقول لى لا معلش والنبى اصل انا ووليد ورانا معرفش اية !! ولكن الكلام شاددها ولا هى قادرة تمشى ولا وليد برضو بيمشى - وفى الاخر تمجلست الاخت - وعرفت منها انها جرنالجية فى جرنال معرفش اية -- لان الجرايد فى القاهرة كتيرررررر ومالهاش عدد ولايمكن الواحد يحفظ كل دول - ولكن سالت البنوتة وقلت لها انتى بتعملى موضوع عن اية ؟ فقالت عن المواقع المسيحيية الى بتسب الرسول !! قلت لها حلو جدا --- وسالتها وتعرفى كم موقع اسلامى بيزدرو المسيحية وطبعا تطوعت وقلت لها بعض الاسامى من باب الجهاد يعنى -- فالانسة قالت نعم عاملة الموضوعين الى بيسبو من هنا والى بيسبو من هنا -- وهنا فقط ارتحت طبعا
وبعد كلام كتير بينى وبينها وبين الاخ وليد سالتنى انتى مين ؟ فقلت لها لاانا حد مش مهم ولكن يسعدنى انى اساعدك دايما وبالفعل من الواضح ان البنوتة وثقت فى العرض لانة فى عصر نفس اليوم اعطانى فتحى فريد موبيلة وقال لى -- كلمى فلانة --- فقلت تطلع مين فلانة ؟ وقال لى بتاعة الصبح -- وهنا افتكرت
الو مساء الخير ياستاذة هالة
مساء النور ياجمل صحفية
ممكن الاقى مع حضرتك نمر لرجال الدين المسيحى الى هديكى اساميهم لان النمر الى معايا طلعت كلها غلط
تحت امرك يابنوتة قولى مين وانا اديكى النمرة
انا عاوزة الانبا موسى وابونا صليب متى ساويرس وابونا عبد المسيح بسيط
قلت لها اوى اوى ولكن بلاش ابونا صليب لانة حد حكومى جدا
معلش يامدام اهو راجل دين لة اسم وانا عاوزة اعمل الموضوع الى حكيت لك عنة ولازم اخد راى رجال دين مسيحى
حاضر من عنيى عموما لحظة اطلع لك الارقام
وهنااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا تدخل فى الحوار ثلاثة من شباب الصحفيين كانو سامعين المكالمة وكل واحد منهم عمل روحة بيساعدنى وبيدينى رقم الانبا موسى والقسس
وانا طبعا بكل حسن نية اديتها الارقام وقلت ياسلامممممم مصر بخير واهو الشباب بيساعدو بعض واخر جدعنة
شكرا يااستاذة
باى حبيبتى
وهناااااااااااااااااااااااااااااا انفجر الثلاثة من الضحك ال اية كل واحد ملانى نمرتة وانا مليتها ومش مدركة بيعملو اية وهى كمان بتكتب عادى
والحقيقة خجلت جدا ومش عارفة اجيب تليفون البنت منين علشان اديها الارقام المظبوطة وكمان فتحى الى عارف نمرتها مش لقيتة
وتانى يوم جايين الثلاثة واقعين من الضحك لانها المسكينة كلمتهم واحد عمل الانبا موسى والتانى ابونا فلان والثالث ابونا علان
قعدت مش عارفة اعمل اية فاتصلت بقس من الى طلبت اسمهم وحكيت لة والراجل طمنى وقال لى لا ماتقلقيش هى عرفت توصل لى وكلمتنى ---- والجدعنة ومصر بخير طلعت نكتة كبيرررررررررررة
وما الدنيا الا مرسح كبير على راى مولانا يوسف بك وهبى

الأربعاء، فبراير 27، 2008



ياسر بركات يواصل كشف حقيقة المناضل الكبير حكاية بكري مع الداخلية من الألف إلي الياء
----------------------------------المناضل القومي لعن الداخلية والنظام وطالب بحصار مصر وقطع المعونة عنها.. واليوم يكتب قصائد المديح!!


المتابعون لصحيفة الأسبوع في الفترة الأخيرة سيكتشفون أن الأستاذ بكري بدأ يتعاطي جرعات زائدة في الدفاع عن وزارةالداخلية!! بل ويفرد صفحات لأعياد الشرطة ورجال الشرطة بل ويتصنع حالة الحزن علي شهداء الشرطة!!، ولو كان صادقاً في كل ذلك ما كان الأمر يحتاج تعليقاً، لكنه وبكل أسف هو كاذب في كل ذلك، والوقائع تؤكد ما نقول، فالحال لم يكن علي هذا النحو قبل سنوات.. بل كان علي النقيض تماماً فقد وقف بكري يلعن الداخلية ورجالها.. بل ووصلت به الأمور إلي ممارسة ما يعتبره اليوم خيانة حيث طالب بكري بحصار مصر وقطع المعونة الامريكية عنها وناشد مجلس الأمن معاقبتها!نعم حدث كل ذلك وأكثر
فقد راح يصرخ عام 1994 مطالباً أمريكا بقطع المعونة التي تقدمها لمصر وراح يستعدي العالم كله ويحرضه ضد مصر،فعقب اغلاق صحيفة مصر الفتاة وطرده فيما بعد من إذاعة مونت كارلو مع المذيعة فريدة الزمر وفريدة الشوباشي لم يجد امامه إلا الانضمام لحزب الاحرار، وراح يقدم نفسه كضحية للنظام المصري الذي يضطهده ويحاول اغتياله،وفي اذاعة صوت امريكا اعلن موقفاً يعد خيانة من الدرجة الأولي حيث راح يتحدث عن سيارة ميكروباص من نوع تويوتا مملوكة لوزارة الداخلية حاولت صدمه في شارع صلاح سالم و لما فشلت (السيارة) نتيجة لسرعة عودته للرصيف نزل منها الجنود و خطفوه اليها وقادوا السيارة مسرعين لدرجة انهم صدموا احد رجال المرور فقتلوه حالا ثم غموا عيونه ـ عيون الاستاذ مصطفي ـ و لم ير ثانية إلاوهو في مكان غامض بمنطقة الهايكستيب.
وطالب أمريكا بقطع المعونة الأمريكية عن مصر عقابا للنظام علي ما بدر منه ضد شخصه الكريم!! كما طالب بعض الدول الاوربية بقطع العلاقات مع مصر! كما استعدي مجلس الامن وطالبه بإدانة مصر!!
وهذه تذكرة لمن نسي جزءاً مهماً من تاريخ المناضل الكبير الذي أصيب اليوم فجأة بعشق الداخلية ورجالها!!
والقصة طويلة وبها الكثير من المفاجآت،ففي عام 1994 تم القبض علي مصطفي بكري بتهمة نشر أخبار كاذبة وآراء تحض علي التعاطف مع المتطرفين، وهي واقعة شهيرة، وكان بكري يشغل منصب رئيس تحرير صحيفة الأحرار كما يشغل ـ وهذا هو المهم ـ منصبا مهما للغاية ( عضو المكتب التنفيذي للمنظمة المصرية لحقوق الإنسان )، كما كان يشغل منصبا آخر وهو (المشرف العام علي التحرير ورئيس لجنة الإعلام بالمنظمة )، وكان هذا المنصب يخول له الإشراف الكامل علي النشرة غير الدورية التي تصدرها المنظمة، وفي العدد رقم (21) الصادر في ( أكتوبر 1994)والذي صدرعقب القبض عليه مباشرة خصصت النشرة صفحات للتضامن معه ونشرت العديد من المواقف التضامنية معه والتي جاء علي رأسها منظمة حماية الصحفيين الأمريكية التي بعثت برسائل احتجاج إلي الرئيس مبارك، وغيرها من المنظمات الحقوقية التي يلعنها بكري اليوم.. وفي هذه الأعداد كان بكري يوافق علي نشر مقالات سعد الدين إبراهيم وغيره ممن يلعنهم اليوم ويعتبرهم خونة وعملاء.. ولا نعرف كيف نصدقه هو تحديداً بعد أن كان في الأمس القريب صديقهم وحبيبهم واسمه مدرجاً علي قوائم التمويل الأجنبي الذي كانت تتلقاه المنظمة!!!
تري هل يمكن تصديق كلمة واحدة مما يكتبه اليوم؟ هل تمحو دموع التماسيح خطايا الماضي؟! هل سيكرر مطالباته القديمة لو جاءته الفرصة؟!.. الأيام بيننا.

(2)
بكري طبعة 1995 :
ختان الإناث جريمة إنسانية لابد من التصدي لها!!
بكري طبعة 2000:
ختان الإناث واجب شرعي والمطالبون بغير ذلك عملاء للصهاينة!


المناضل الذي يحارب اليوم من أجل الحجاب وشرف الإسلام ويطالب بضرورة ختان الإناث، هو نفسه الذي كان يقف ضد الختان قبل ذلك!! وهذا لاسباب مهمة فاذا كان الختان مدفوع الثمن من المنظمات وجهات التمويل فلا حرج ولا تحريم ولا تجريم!!!بل من الممكن القيام بحملات لتوعية الفتيات في القري والنجوع وما إلي ذلك من أساليب معروفة عنه مادام هناك مقابل!!.


وقد وقف الاستاذ بكري فيما بعد أمام الميكروفونات وأمام الفضائيات وغيرها يعلن موقفاً مغايراً،بل ويعلن أن عدم ختان الإناث حملة منظمة يقودها الملحدون والعلمانيون الزنادقة الذين يريدون تغيير شريعتنا الإسلامية والسطو علي هويتنا الإسلامية.. وعلي صفحات الأسبوع تم نشر العديد من التقارير التي تدين كل مطالبي تجريم الختان بل وصف المنظمات الحقوقية التي تقود حملات مناهضة الختان بالعمالة للأمريكان والصهاينة!!.


أما عن أموال المنظمات وتمويلها الذي لا يكف الأستاذ المناضل اليوم عن الحديث عنه وعن ربطه بمنظمات صهيونية وامبريالية غربية حاقدة علي الإسلام.. فإن الأمر لم يكن علي هذا النحو عندما كان يأخذ نصيبه من تلك الأموال.. ولا أعرف كيف أصبح بكري يمتلك كل هذه الجرأة وهو يلعن نفس المنظمات التي تربي في أحضانها وتولاها برعايته الإعلامية فترات طويلة؟!!


هل رأيتم شخصاً متناقضاً لهذه الدرجة من قبل؟
اعتقد أنكم لم تصادفوا نموذجاً مماثلاً.. وإليكم تناقضاً هو الأفدح والأكثر فجاجة وغرابة، فلو سألت الأستاذ مصطفي بكري عن رأيه في ختان الإناث اليوم، تري.. هل سيقول لك إنه مع الختان أم ضد الختان؟!، هل سيقول إن الختان فضيلة وإن الشرع والدين مع الختان أم سيقول لك غير ذلك؟
بالطبع سيهتف الأستاذ بكري : انقذوا فتيات الإسلام.. انقذوا فتياتنا من التقاليع الغربية والمؤامرات الصهيونية.. أليس كذلك؟!
من يعرف بكري ويتابعه علي الفضائيات وعلي صفحات الأسبوع يصرخ لمناصرة الإسلام سيعتقد أن الرجل مع ختان الإناث ويعتبر غير ذلك مخالفة صريحة للسنة المحمدية.. بل ويعتبره حملة منظمة لهدم الدين.
ولكن الحقيقة غير ذلك.. ومازلنا مع مرحلة المنظمة المصرية لحقوق الإنسان، ففي العدد رقم 24 الصادر في أبريل 1995 من نشرة المنظمة كان المناضل الصغير آنذاك يشغل نفس المناصب بالمنظمة، والأهم أنه كان مشرفا عاما علي تحريرالنشرة غير الدورية التي تصدرها المنظمة باعتباره رئيس لجنة الإعلام بها، وهذا يعني أنه مسئول عن كل حرف ينشر،وان مواقفه وآراءه تتفق تماما مع مواقف النشرة ومواقف المنظمة تجاه القضايا التي تهتم بها وتتبناها، وفي العدد المشار إليه أعلنت المنظمة عن انطلاق حملتها لمناهضة ختان الإناث، كان اسم الأستاذ بكري يلمع علي غلاف النشرة الداخلي بصفته مشرفاً علي التحرير وعضوا بالمكتب التنفيذي للمنظمة، وخصصت النشرة عددا لابأس به من الصفحات تضمنت حربا معلنة علي الختان وكيفية تجريم الختان ومحاكمة الأطباء الذين يقومون بعمليات ختان الإناث، كما أعلنت النشرة أو المنظمة في نفس العدد عن مسابقة فنية لاختيار افضل ملصق لحملة مناهضة ختان الاناث وحددت ثلاثة مراكز للفائزين وكانت قيمة الجوائز 2000 جنيه، كما أعلنت المنظمة عن عرض عدد من الأفلام التسجيلية حول جريمة ختان الإناث وغير ذلك الكثير.
وبالطبع كان كل ذلك يعبر عن نفس مواقف ورؤي السيد مشرف التحرير ومسئول الإعلام الأستاذ مصطفي بكري.
وقد وقف الاستاذ بكري فيما بعد أمام الميكروفونات وأمام الفضائيات وغيرها يعلن موقفاً مغايراً،بل ويعلن أن منع ختان الإناث حملة منظمة يقودها الملحدون والعلمانيون الزنادقة الذين يريدون تغيير شريعتنا الإسلامية والسطو علي هويتنا الإسلامية.. وعلي صفحات الأسبوع تم نشر العديد من التقارير التي تدين كل مطالبي تجريم الختان بل وصف المنظمات الحقوقية التي تقود حملات مناهضة الختان بالعمالة للأمريكان والصهاينة!!.
تري ما هي القصة بالضبط؟
القصة ببساطة أن الأستاذ المناضل كان في تلك الفترة يأكل علي موائد المنظمة المصرية لحقوق الإنسان، وبالطبع فإن طبيعة عمل منظمات حقوق الإنسان تعتمد علي التمويل من الخارج، وبصرف النظر عن ماهية هذا التمويل فإن الأستاذ المناضل الذي يشن حملات شرسة علي تلك المنظمات الآن كان يقبض راتباً شهرياً منها ومن أموال التمويل وكان أحد القيادات الكبيرة داخل تلك المنظمة حيث كان يشغل ـ كما قلنا ـ منصب عضو المكتب التنفيذي ومسئول الإعلام ومشرف عام تحرير النشرة غير الدورية التي تصدرها المنظمة.
وحدث أن اختلف الشركاء لأسباب عديدة وصلت إلي حد اتهامات بالعمالة وبتلقي أموال وشيكات وانتهت شهور العسل بين بكري والمنظمة المصرية لحقوق الإنسان بواقعة شهيرة مع الحقوقي حافظ أبو سعدة.
أما عن مسألة ختان الإناث،فالمعروف أن المنظمات الحقوقية تضع هذا الموضوع ضمن أولياتها فهي تري أن ختان الاناث جريمة يتم بها انتهاك جسد الفتيات وما إلي ذلك من أمور، وتتعارض هذه الرؤية الحقوقية مع الرأي الفقهي والشرعي (حتي وإن كان شيخ الأزهر والمفتي قد جرما الختان) حيث يستشهد الفقهاء بأحاديث متواترة عن النبي صلي الله عليه وسلم تؤكد أنه أمر بختان الإناث.
وبالطبع فإن المناضل الذي يحارب اليوم من أجل الحجاب وشرف الإسلام ويطالب بضرورة ختان الاناث عملا بالسنة النبوية هو نفسه الذي كان يقف في صف منظمات حقوق الانسان ويرفض الختان .. فاذا كان عدم الختان مدفوع الثمن من المنظمات وجهات التمويل فلا حرج ولا تحريم ولا تجريم!!!بل من الممكن القيام بحملات لتوعية الفتيات في القري والنجوع وما إلي ذلك من أساليب معروفة عنه مادام هناك مقابل!!.
هل يحتاج الأمر إلي توضيح اكثر لتعرف عزيزي القارئ كيف يتاجر الأستاذ بكري بكل شيء ويأكل علي أي مائدة طالما كان الطعام شهياً ولذيذاً؟ هل عرفت الآن كيف تتم التجارة بالدين وكيف يمكن له أن يقود حملات شرسة باسم الدين.. في حين لا تجد للدين مكاناً إذا كان هناك ثمن؟!!!.
أي مصطفي بكري فيهما تختار؟ هل تختار عضوالمكتب التنفيذي والمسئول عن الإعلام بالمنظمة المصرية لحقوق الإنسان وقائد حملات مناهضة ختان الإناث؟؟ أم تختار الرجل المدافع عن الحجاب وعن شرف المسلمات وعرض فتيات الإسلام وضرورة ختان الاناث؟
أما عن أموال المنظمات وتمويلها الذي لا يكف الأستاذ المناضل اليوم عن الحديث عنه وعن ربطه بمنظمات صهيونية وامبريالية غربية حاقدة علي الإسلام.. فإن الأمر لم يكن علي هذا النحو عندما كان يأخذ نصيبه من تلك الأموال.. ولا أعرف كيف أصبح بكري يمتلك كل هذه الجرأة وهو يلعن نفس المنظمات التي تربي في أحضانها وتولاها برعايته الإعلامية فترات طويلة؟!!

(3)
عار الفساد يطيح برجال مصطفي بكري في سوريا

>>قصة مدير ثروات عائلة بشار الأسد الذي نهب المليارات وسر علاقته
بالمناضل الكبير
>>ماذا سيكتب بكري عن فضيحة فساد الرئيس السوري؟!
>>أخطر تقرير يكشف الحقيقة: مواطنون سوريون يؤكدون قصة صفقات بشار مع رامي مخلوف وحكاية ساويرس مع رجال الرئيس الصغير
>>نقول الحقيقة ونكشف الخبايا ولا نهتم بشائعات أساتذة الابتزاز والصفقات الكبري


راح بكري يروج الشائعات المريضة.. والكلام المكرر عن تقاضينا الأموال من ساويرس، ولكن ها هي الأيام تكشف الحقائق وتكشف من قبض؟!ومن كتب لكشف وفضح المتلاعبين بالدين وبالحجاب، ها هي الأيام تكشف فساد البضاعة التي يروجها بكري، وتكشف فساداً غير مسبوق لبشار وابن خاله رامي مخلوف..

التقرير يكشف كيف كانت الموجز صادقة في رؤيتها وتحليلها وكيف كان الأستاذ المناضل يخوض معركة الحجاب لصالح فاسد.. كيف كان يهاجم ساويرس باسم الدين وهو ينتقم لرامي مخلوف و صديقه بشار الذي ينفرد بالحوارات معه وبالمقابلات السرية معه.. لا أبالغ إن طالبتكم جميعا بمحاكمة هذا الرجل الذي تاجر بديننا وسعي لجعل الدين سلاحاً في معركة قذرة وفي صفقة تكشفت خيوطها.


سوريا.. كانت شرارة المعركة التي أشعلناها مع بكري.. والمتابعون لمسيرة بكري ولصحيفته لن يجدوا صعوبة في اكتشاف الدور الذي يلعبه لصالح النظام السوري ولصالح بشار الأسد تحديدا، ولصالح زبانية بشار وأصدقاء بشار وأقارب بشار،وتشهد أعداد الأسبوع ومقالات سيادته علي هذا التهليل الذي لايمكن ان يكون لوجه الله، فلو أراد بشار صناعة ماكينة إعلام تسبح بحمده وبأفضاله ماكان يستطيع أن يفعل ما يفعله من أجله الأستاذ بكري هنا علي أرض مصر، وطالما أن بشار هوالنموذج وهو قائد مسيرة سوريا حسب رؤية بكري فإنه لا فساد ولا صفقات ولا مصالح.. ومن يقرأ ما يكتبه المناضل الكبير عن بشار يشعر أن المواطن السوري يعيش في نعيم ورخاء غير مسبوق، وهوما تكذبه مواقع سوريا الإليكترونية كل يوم وهو ما يجعل العديد من الكتاب السوريين المناهضين لبشار والرافضين لديكتاتوريته يشنون هجوما مماثلاً علي أبواق النفاق لبشار ونظامه ويخصون السيد بكري بجرعات مكثفة من الهجوم لأنه يروج بضاعة فاسدة.
سوريا وما يفعله مصطفي بكري من أجل بشار كانت بداية حملتنا،واليوم وبفضل من الله ونعمة تم الكشف عن وقائع فساد مخزية تورط فيها بشار وابن خاله رامي مخلوف.
وكنا أول من فتح ملف رامي مخلوف في مصر، وقلنا إن حملات بكري ضد نجيب ساويرس ليست من أجل الحجاب ولا يحزنون ولكنها حملة لصالح رامي مخلوف.. وكل ذلك سنكشف تفاصيله التي تكشفت للعالم كله الأسبوع الماضي.
لقد حاول بكري اختصار القضية في ساويرس للتعمية علي الحقيقة، سعي لجعلنا متهمين، وبالطبع لم يكن كثيرون يعرفون خبايا اللعبة الكبري.. ولكن ها هي الخيوط تتكشف كاملة اليوم.. لتؤكد أن الموجز اشرف من اتهامات الجبناء.. وأن للظالمين يوما لابد وأن يأتي حتي تنكشف حقائقهم.
ولكن قبل ان نتوقف أما م تلك الحقائق، نقول إن هذا النصر من عند الله لايؤكد فقط حقيقة كل حرف كتبناه لكنه يؤكد كيف يحمي المناضل الفاسدين وكيف يبيض وجوههم ويروج لهم بل ويخوض معاركهم من الباطن رافعاً شعار الدين ومتاجراً بالحجاب، لقد اتهمنا بأخس وأحقر الاتهامات.. ولكن بعد انكشاف الحقائق تري هل سيواصل نفس النغمة المكررة والمعادة؟ وماذا سيكتب عن بشار وعن أمجاد بشار؟!.. وبماذا سيتهمنا هذه المرة، وهل سيتهم الأشقاء السوريين بالرشوة أيضاً؟!!!.
لقد نشر موقع العربية تقريراً لا يعد انتصاراً للموجز فحسب بل يعد رداً قاسياً علي شائعات بكري الصبيانية التي راح يروجها عن الموجز وعن تقاضيها أموالأ من ساويرس.. لقد قلنا مراراً إن موقفنا هنا في الموجز وعبر تاريخنا الذي لايتجاوز السنوات الخمس هو رفض أي تلاعب بورقة الدين.. وسعينا كثيراً لقطع الطريق علي المتاجرين بالدين ممن يسعون إلي تدمير البلد وإشعال نيران الحرائق والفتن.. ولعل أعداد الموجز كلها تشهد علي ذلك بوضوح، فاللعب بورقة الدين والمزايدة علي البشر وفرض الوصاية عليهم وعلي عقولهم لن تحصد مصر من ورائه سوي المزيد من العنف، فالأجواء محتقنة بشكل عام.
هنا كان موقف الموجز من قصة بكري مع رجل الأعمال نجيب ساويرس، فنحن علي علم تام بأن الأستاد بكري لا يقود معركة من أجل إعلاء كلمة الإسلام في الأرض ولا دفاعاً عن الحجاب ، ومن باب علمنا بخلفيات الصراع الشهير بين بكري وساويرس وهو صراع يتعلق باعلانات شركات ساويرس التي كان ينشرها بكري في صحيفته، قررنا أن نقول كلمة حق يحاسبنا عليها الله يوم القيامة لو لم نقلها، فالأستاذ بكري جعل من الدين سلاحا يخوض به معركته الشخصية مع ساويرس وتحت لافتات وشعارات من شأنها إثارة الرأي العام وتحريضه علي إشعال فتنة نائمة لعن الله من يسعي لإيقاظها.
وقلنا انه حتي لو كان ساويرس مخطئاً فليس بكري هو الذي يقول ذلك، ليس فقط لان شهادته مجروحة، ولكن لأن بكري يتعمد دوما النفخ في النار وتحويل الأمر إلي قضية دينية ضخمة.. ربما تشعل البلد عن آخره وربما يحدث مالا تحمد عقباه.. ورفضنا أن يتعمد بكري اللعب بورقة الطائفية إن كان يريد حقاً أن يكون موضوعياً.. وقد فزعنا عندما وجدناه يكرر الهجوم علي ساويرس في صحيفته مستغلاً هذه النقطة تحديداً.. ونحن نعلم مخاطر اللعب بهذه الورقة ونعلم تأثيرها علي مشاعر كل مسلم يستشعر أن قبطياً يتطاول علي معتقداته.. ومن هنا ومن باب علمنا بخلفيات الصراع وأنه ليس لوجه الله ولا من أجل الحجاب.. ومن باب رفضنا اللعب بتلك الورقة حتي لا تنفجر في وجوهنا قنابل مجهولة المصدر تأكل الأخضر واليابس علي أرض مصر.. قررنا دخول المعركة.. وكان ملخصها أن التجارة بالدين غير جائزة لا لبكري ولا لغيره.. وبالطبع كان لابد من كشف أسرار وخبايا أخري وراء هذا الهجوم.. فالحملة علي ساويرس لم تكن فقط انتقاما من واقعة قديمة أو ثأرا قديما تتم تصفيته باسم الدين.. بل كانت حملة لصالح رجل أعمال ضخم هو ( رامي مخلوف ) كان يحلم بالقضاء علي ساويرس وعلي استعداد لدفع أي ثمن مقابل تدمير ساويرس.
راح بكري يروج الشائعات المريضة.. والكلام المكرر عن تقاضينا الأموال من ساويرس، ولكن ها هي الأيام تكشف الحقائق وتكشف من قبض؟!ومن كتب لكشف وفضح المتلاعبين بالدين وبالحجاب، ها هي الأيام تكشف فساد البضاعة التي يروجها بكري، وتكشف فساداً غير مسبوق لبشار وابن خاله رامي مخلوف.. وإليكم تقرير العربية كما نشر الخميس الماضي 21 فبراير2008
مصحوباً بعدد من التعليقات التي تكشف كيف كانت الموجز صادقة في رؤيتها وتحليلها وكيف كان الأستاذ المناضل يخوض معركة الحجاب لصالح فاسد.. كيف كان يهاجم ساويرس باسم الدين وهو ينتقم لرامي مخلوف ولصديقه بشار الذي ينفرد بالحوارات معه وبالمقابلات السرية معه.. لا أبالغ إن طالبتكم جميعا بمحاكمة هذا الرجل الذي تاجر بديننا وسعي لجعل الدين سلاحاً في معركة قذرة وفي صفقة تكشفت خيوطها اليوم وإليكم تقرير:
"نيويورك تايمز": بشار الأسد أمر ابن خاله رامي مخلوف مغادرة سوريا
اتهمت رامي مخلوف بالحصول علي ميزات تجارية غير مستحقة
إدارة بوش تفرض عقوبات اقتصادية علي ابن خال الرئيس السوري
واشنطن - وكالات
أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية في بيان الخميس 21-2-2008، أنها جمدت أموال رجل الأعمال السوري رامي مخلوف، أحد أقرباء الرئيس السوري بشار الأسد، والذي يشتبه في ممارسته الفساد.
وقال مساعد وزير الخزانة المكلف بمكافحة الإرهاب ستيوارت ليفي: إن "رامي مخلوف لجأ إلي الترهيب وأفاد من علاقاته الواسعة بنظام الأسد للحصول علي امتيازات اقتصادية علي حساب السوريين العاديين".
وأضاف أن "الفساد والمحسوبية في نظام الأسد يؤثران بشكل مدمر علي رجال الأعمال السوريين الأبرياء، ويعززان نظاما يمارس سياسات قمعية، تتسبب في عدم الاستقرار فيما وراء الحدود (السورية)، في العراق، ولبنان، والأراضي الفلسطينية".
ويعتبر رامي مخلوف رجل أعمال نافذا، ينشط في قطاعات الاتصالات، والتجارة، والطاقة، والمصارف. وأوضحت وزارة الخزانة الأمريكية أنه ابن خال الرئيس السوري.
وبموجب هذا الإجراء، تم حظر أية عملية بين مخلوف ومواطنين أمريكيين، إضافة إلي تجميد أمواله داخل الأراضي الأمريكية.
وكان الرئيس الأمريكي جورج بوش قد وقع الأسبوع الماضي أمرا تنفيذيا يوسع العقوبات ضد مسئولين كبار في الحكومة السورية ومعاونيهم، الذين يري أنهم استفادوا من الفساد العام. ويجمد الأمر الصادر من وزارة الخزانة أي أصول يحتفظ بها مخلوف في المؤسسات المالية الأمريكية، ويحظر علي المواطنين والشركات الأمريكية الدخول في أية معاملات تجارية معه.
تعليقات حول الموضوع
- The Story of Rami Makhlouf
Dearborn, Michigan USA
21/02/2008 م، 36:08 مساءً (السعودية) 36:05 مساءً (جرينتش)
في سنة 1998 قررت الحكومة السورية دراسة الهاتف الخلوي وطلبت من وزارة المواصلات السلكية بإعلان مناقصة علي مقاسم الهاتف الخليوي ولكن هذه المناقصة والدراسة كانت مرتبة بين بشار الأسد وماهر الأسد وتم الاتفاق الأولي بأن يظهر رامي مخلوف كشريك لإحدي الشركات التي يتم الاتفاق معها من قبل رامي مخلوف وبالفعل غادر رامي مخلوف سورية وعقد مع شركة "اوراسكوم المصرية" لصاحبها المصري رجل الأعمال المليونير نجيب ساويروس طبعاً بمباركة بشار الأسد وتم تنفيذ هذه النصبة عبر القضاء السوري للأسف وبعد مناشدة صاحب الشركة المصرية للاتصالات الخليوية لبشار الأسد صاحب فكرة التحديث و تطوير الاستثمارات في سوريا الخاصة. تمت مصادرة أموال الشركة المصرية ووضع حارسين قضائيين علي الشركة الأول إيهاب مخلوف والثاني نادر قلعي.
السيد ساويروس شكك بنزاهة القضاء السوري لأنه عين شقيق رامي السيد إيهاب وصديق رامي الحارسين القضائيين؟!! - أسباب تلك الانتقادات مفهومة خصوصاً ان القضاء السوري هو الذي ألقي الحجز علي أموال شركة (اوراسكوم) لمنع تهريبها مما أثار حفيظة السيد ساويروس ودفعه الي توجيه تلك الانتقادات. فهل القضاء السوري عادل ونزيه؟؟!! وهل هو ضمانة رئيسية للمستثمرين؟؟!! إن الوثائق المتوافرة لدينا تؤكد ذلك وأنه إذا عرضت أمام أي قضاء آخر فلن يكون حكمه مختلفاً سوي بأن تصادر أموال شركة سيرياتيل ويوضع رامي مخلوف وراء القضبان لأن الممارسات التي اتبعتها (اوراسكوم) لا تنسجم أبداً من أخلاقيات وسلامة العمل ولايحق لهذه الشركة أن ترفع دعوي قضائية ضد شخص يمس عائلة الحاكم النزيه بشار الأسد. ولكن بعد لجوء شركة اوراسكوم إلي التحكيم الدولي والتهديد بحجز أموال رامي مخلوف اضطر إلي عقد صفقة وإعادة الأموال بمؤتمر صحفي في فندق الشيراتون في دمشق حيث أعلنت شركتا "دريكس تكنولوجيز إس إي" وشركة "اوراسكوم تيليكوم القابضة عن توصلهما إلي حل ودي لخلافهما المتعلق بشركة سيريتل موبايل تيليكوم المساهمة، المشغلة لإحدي شبكتي الهاتف الخليوي في الجمهورية العربية السورية. وبين السيد رامي مخلوف المدير العام لشركة دريكس تكنولوجيز إس إي" والسيد نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة شركة "اوراسكوم تيليكوم القابضة أنهما أبرما بتاريخ 16/7/2003 اتفاقاً تم بموجبه تسوية كافة الخلافات بينهما بشكل ودي وبشكل يضمن كامل حقوق الشركتين، وأنه تم التنازل عن كافة الدعاوي التي أقيمت أمام المحاكم السورية والأجنبية. وفي واقع الأمر أن شركة سيرياتيل هي عبارة عن شركة من شركات بشار الأسد وأن رامي مخلوف ليس إلا سمساراً وجابياً بسيطاً بهذه الشركة..!! في بداية 2005 غادر رامي مخلوف ونادر قلعي إلي الصين لعقد صفقة مع شركة "هاواوي" للاتصالات الخليوية لشراء أجهزة تقوية ومقاسم خليوية لشركة سيرياتيل فطلب عمولة من الشركة الصينية عمولة 20 بالمائة باسم رامي مخلوف واجتمعت إدارة الشركة مع رامي مباشرة وسألت كيف تطلب لنفسك عمولة وأنت صاحب الشركة؟؟!! فتبين أن رامي مخلوف هو الصورة الخارجية للمالك الأساسي بشار الأسد وماهر الأسد , و أن رامي مخلوف وسمساره نادر قلعي هم من يسرقون عمولة من الشركات التي يتعامل معها فتصوروا يرعاكم الله
5 - سرقوها و ماذا بعد المعلق
21/02/2008 م، 37:08 مساءً (السعودية) 37:05 مساءً (جرينتش)
يعني و قفت علي حرامي مخلوف ,سرقوها و هربوا اموالها لبرة حتي الاثار يا جماعة ما خلصت منهم شركتين اتصالات يديرها حرامي مخلوف شركات كبيرة له و التجار يا حرام بتخاف تستثمر لانو لازم يدخل شريك و بالغصب و بدون ما يدفع راسمال الي اين يا سوريا الي اين.
6 - هذا هو الشـغل الصح
سـوري معــارض
21/02/2008 م، 37:08 مساءً (السعودية) 37:05 مساءً (جرينتش)
هذا هو الشـغل الصح ويا ريت يقبضــوا عليه الأمريكان، لحتي تخلص سوريا والشعب السوري من دراكولا الاقتصاد السـوري، وبعدين ما لقيتوا أحلي من هالصــورة تحطوها لهيك خبـر، آل إصلاح آل، علي مين عم تضحك يا بشـار، روح طبق الإصلاح علي حالك وعلي أقربائك قبل ما تحكي عن الإصلاح..................... عاشت المعارضة السـورية
10 - شامت
21/02/2008 م، 46:08 مساءً (السعودية) 46:05 مساءً (جرينتش)
والله هي خطوة حلوة لأن الرئيس و ابن خالته سرق البلد و المال الحرام بروح هيك الله يخلصنا من هل حرمية الرئيس و ابن خالته و باقي عصابة النهب. لك الله وكيلك ما تركوا ليرة بجيب المواطن السوري و لو صح لهم لشاركوه في انفاسه...
11 - هذه خطوة ايجابية
حمصي فهمان
21/02/2008 م 46: 08 مساءً (السعودية) 46:05 مساءً (جرينتش)
اول مرة امريكا تعمل شيء صح..رامي مخلوف اكبر حرامي بالبلد..بس متل ما قال الأخ رقم 5..البلد كلها نهبوها..رامي مخلوف وغيره..بالمناسبة رامي مخلوف يدير اموال بشار نفسه...
12 - بس رامي
محمد الدوسري
21/02/2008 م، 47:08 مساءً (السعودية) 47:05 مساءً (جرينتش)
الواجب علي الحكومة الامريكيه إذا كانت صادقة في إنقاذ الشعب السوري أن تجمد أموال جميع المسئولين السوريين فرامي مخلوف هو عود واحد من ضمن حزمة من الحراميه بل قديكون من اضعف الاعواد في الحزمة العلويه الفاسدة في سوريا..............
17 - رامي مخلوف مراقب
21/02/2008 م، 53:08 مساءً (السعودية) 53:05 مساءً (جرينتش)
رامي مخلوف مدير ثروات العائلة الحاكمة في سوريا، وهذا معروف كل مستثمر عربي أو أجنبي لا يمكن له الاستثمار في سورية دون شراكة مع رامي مخلوف ( الاتصالات وعقودها الكبيرة، وكيف سطا علي حصة سوريس المصري وتدخل حسني مبارك عند الاسد وقال له ( عندك يا دكتور أبن اخت ياكل حقوق العالم ) رامي مخلوف أحد أهم نكبات الاقتصاد السوري يخنق منافذه الحيوية لا شيء يمر إلا من خلاله حتي مناقصة تنظيف تواليتات المطار في دمشق رست عليه استأجر أرض المعرض وسط دمشق للاستثمار 99 سنة ( يظن انه سيعيشهم ) البريد الطيران الماركات العالمية وكالات السيارات الاتصالات منتجعات الساحة....الله لا يشبعو وعندما اشتدت الضغوط علي النظام نقل اعماله إلي دبي ( لديه داون تاون في المردف ) مجموعة أبراج وبنايات عليها اسمه ورمزها الحرف R ... يدير أكثر من ملياري دولار استثمارات في الامارات هذا بعض من فيض.. والشعب السوري ما عندو مازوت ليحضي بالدفء مافيات الفساد السوري هي الخطر علي النظام.. تأملنا الكثير من الدكتور بشار... وثقنا به.. وثقنا بحسه.. وثقنا عندما اطلق وأقسم أمام الله والشعب السوري أن يغير سوريا نحو ما يليق بها والنتيجة المزيد من الفساد.. المشكلة الكبري ان أمريكا نفسها.... لا يحق لها أن تحاسب هذه الفساد بل العرب.. أولا فليمنعوا استثمارات مصاصي الدماء. وخيرات سورية علي اراضيهم فهؤلاء المافيات.. يوما ما لن يتركوا في سوريا سوي الأوباد.. والغربان تقتات علي اجساد اطفالها..
18 - اما ان تكون مخالفا او مخلوفا
سوري حر
21/02/2008 م، 54:08 مساءً (السعودية) 54:05 مساءً (جرينتش)
هذا شعار الإقتصاد السوري الجديد ان تكون مخالفا و تلقي جزائك او تكون مخلوفا ويرحب بك معززا مكرما.
19 - رسالة مفتوحة
سوري وللاسف
21/02/2008 م، 56:08 مساءً (السعودية) 56:05 مساءً (جرينتش)
ياايها البشار لن أخاطبك كرئيس بل كمواطن معتدي او كزعيم عصابة لاني كمواطن سوري وأمثل جميع شعبي المطحون وأنطق باسمهم ليس من باب الحجر عليهم حاشا وكلا فليست هذه من عادةالاحرار بل لأني من هذا الشعب وشأني شأنه ومغيب مثله ولم نستشر نحن جميعا بما فعله ابوك وما تفعله انت من السلب لارادتنا ورأينا وتهميشنا ومن هذا القبيل دعني اقول لك باسمي وباسم شعبي العربي السوري وبكل فئاته وألوانه وأطيافه في الداخل والخارج باسم المواطنين الاحياء المضطهدين والشهداء الذين قضوا حتفهم علي اياديكم القذره تحت التعذيب اوقتلا في وضح النهار وباسم كتيبة النور والنضال ومشاعل التحرير التي انطلقت للتخلص منكم من يوم ان حللتم بقوة السلاح والارهاب والحديد والنار كأسرة حاكمه جائره جاثمة فوق صدورنا وهي تخنقنا ليل نهار بوجودها وباسم الملايين المهجرين قسرا وانا منهم او الجالسين منهم في الداخل السوري الذي بات شبه سجن كبير! اعلن بأننا لسنا معترفين لاغتصابك السلطه يوما رغما عنا وبقوة من وراءك من الاجهزة القمعيه واجهزة اباك ورغم كل التضحيات الجسام التي قدمناها والدماء الطاهره الزكيه وعشرات الالاف من الشهداء الابرار لنصنع النهار من عمق المأساة وبرغم تدميركم للمدن وارتكابكم المجازر الجماعيه فاننا لن نركع امام جبروتكم وطغيانكم وأننا مصممين للمضي الي آخر الطريق مهما غلت التضحيات حتي نتخلص باذن الله من اثامكم ونظام اسرتك..............
20 - كنت أتمني أن تأتي من الشعب السوري
عمر
21/02/2008 م، 59:08 مساءً (السعودية) 59:05 مساءً (جرينتش)
علي الرغم من أن رامي مخلوف هو واجهة فقط للرئيس السوري بشار حافظ -وذلك لأن الديكتاتور السوري ليس بهذا الغباء بعد من أجل أن يدير رجل أعمال وبحجم وثقل رامي مخلوف كل رؤوس الاموال تلك فالأموال أموال عائلة الأسد ورامي عبارة عن سمسار وضيع لا أكثر -ولكن تبقي خطوة جيدة لأن الوضع في سوريا من فساد ورشوة ومن فوقها قمع واستبداد جعل الشعب السوري يتمني أن يأتي بالفساد حتي من أعداء سوريا برئيي أن أعداء سوريا هم مافية آل الاسد وأتباعه صار المواطن السوري يفضل حذاء الامركي علي صور وشعارات آل الأسد
60 - حال الشعب السوري في عهدك يا بشار (مع المحبة طبعا)
سوري كندي
21/02/2008 م، 33:10 مساءً (السعودية) 33:07 مساءً (جرينتش)
الشعب السوري عندما صوت للرئيس بشار الاسد عام 2000 ظن انه سيخلص سوريا مما تعانيه من فقر و فساد و غلاء و قلة رواتب و لكن و بعد مضي 8 سنوات علي وجوده بالحكم بدأت نظرتنا تتغير نحوه لان الاوضاع في البلاد تزداد سوءا فأنا كشاب مغترب كنت من المؤيدين للرئيس بشار لأننا لا نريد ان يكون مستقبل بلادنا مثل العراق و ما يعانيه بعد رحيل صدام و نحن نعلم ان غياب آل الاسد عن الحكم سوف يؤدي بسوريا الي الهاوية لانهم ممسكون بالبلد من جميع النواحي و لا نريد البديل الأسوء كخدام الحرامي و البيانوني الإخونجي. و لكن نرجو نحن الجيل الشاب ان ينتبه بشار الي معاناة و كل هذا و ألا يحق لنا أن نسأل الرئيس بشار ماذا كنت تفعل خلال هذه الفترة؟ ألا تعرف أن هذا حال شعبك؟ أعتقد إن نزلت و سألت الشعب ستعرف و لكن من خلف سيارات القصر لن تعرف شيئا و ستبقي مغمض العينين و جاهل بحال شعبك. نرجو من الرئيس بشار أن يعود لشعبه لان الشعب اذا جاع لن تقدر مخابرات الدنيا ان تسكته و الكل يعلم غني سوريا بالثروات و المواطن السوري منتوف يشحد اللقمة و المازوت و المسئولون يملؤون خزانات سياراتهم بالبنزين المجاني الذي تقدمه الدولة (حرام عم يسهروا علي أمن المواطن و راحته) و عقبال ما نخلص من آل الاسد و آل مخلوف و آل خولي و آل فياض و آل طلاس و آل القلعي و آل شوكت و كل نصاب و حرامي سرق الشعب السوري حتي نعمر سوريا من جديد و نطرد السراقين و الحرامية... سوريا الله حاميها و الله يهديك يا بشار.
................
لقد تعمدت نشر التقرير وبعض تعليقاته مع اختصار شديد حتي تكتشف عزيزي القارئ كيف كان بكري يروج أكاذيب عن بشار وعن نزاهته وشرفه، ولعل التعليق الأول يؤكد لكم كم كنا صادقين ونحن نكشف ألاعيب بكري عندما رفع راية حق مدافعاً عن الحجاب في حين لم يكن يريد سوي الباطل.. لم يكن يريد سوي الانتقام لابن خال الرئيس بشار ولبشار نفسه، جعل من الحجاب ذريعة كي يكسب تعاطفنا، في حين كان يمارس أسوأ محاولات الابتزاز والمساومات وتصفية الخلافات.. لقد ابتلي الاسلام بأمثال هؤلاء المزايدين.. ولا اعرف لماذا لم نسأل أنفسنا: لماذا انفرد الأستاذ بكري دون غيره بتفسير خاص لتصريحات ساويرس؟ لماذا انفرد هو دون غيره؟ هل كان إيمان باقي الصحفيين ناقصاً؟هل هو الأكثر إيماناً وحباً وإخلاصاً للإسلام؟ لماذا لم تشاركه صحف أخري قضيته لو كانت قضية صادقة ومن أجل الحجاب حقاً؟!.
إن كل هذه الأسئلة تكشفت اجابتها الآن لمن كان يري أننا نناصر ساويرس أو نسانده..وأننا تقاضينا منه الملايين؟!!.
نحن كشفنا المستور الذي لم يصبح مستوراً بعد اليوم وبعد الفضيحة التي أصبحت حديث المواقع الإليكترونية وغيرها من وسائل الإعلام.. لقد تكشفت حقائق بكري وحقائق بشار وحقائق رامي مخلوف.. ولا تعليق سوي الحمد لله والشكر لله لأنه أظهر الحق وأزهق الباطل.
وعليك الآن أن تقارن بين ما يكتبه بكري عن بشار وبين هذه الحقائق.. وعليك أن تتوقف أمام حملاته ضد ساويرس وبين ما ورد بهذا التقرير وما تبعه من تعليقات مواطني سوريا.. لتعرف كيف حاول تشويه الحقائق وكيف لعب لعبته الشهيرة واتهمنا اتهامات خسيسة لا لشيء سوي للتعمية علي أفعاله وعلي ما يقوم به..وعلي ما كشفناه من حقائق كانت غائبة عن كثيرين وها هي اليوم بين أيديكم كما هي دون تدخل منا وإذا كنتم تريدون أكثر عليكم بزيارة موقع العربية أو أي موقع سوري.. لتعرفوا ماذا يفعل بكري؟!!... واخيرا وحتي لايزايد علينا بكري ويترك القضية الاساسية، نحن نعلن رفضنا للتدخل الامريكي في أي شأن عربي، لكننا بصدد كشف وقائع فساد ولسنا بصدد تسجيل مواقف سياسية اعلناها من قبل وسنعلنها إلي آخر العمر.



شغل عيال!

نشر المناضل خبراً عجيباً عن عدد القضايا التي رفعها ضدي.. ووصفني في عنوان الخبر بـ (المدعو يا سر بركات ) ووصف نفسه بالشخصية المهمة..!! يا راجل عيب عليك.. ده شغل عيال صغيرة.. لهذه الدرجة أنت لا تحتمل النقد؟ لهذه الدرجة تسقط في تصرفات الصغار.. لهذه الدرجة جعلناك تفقد أعصابك؟!! عيب.. كنا نظنك أكبرمن ذلك، ثم إن قضاياك ضدنا هي في حقيقة الأمر قضايا ضدك.. لأنها لن تكون مجرد قضية في محكمة بل سنجعلها قضايا رأي عام.. سنقف أمام المحاكم لنكشفك علي حقيقتك أكثر مما كشفناك.. سنجعلك عبرة.. لكل متكبر ومتجبر ومتغطرس.. سنجعل حشودك التي تحشدها تهتف بسقوطك ونهايتك.. فقد مل الناس من الأكاذيب ومن التجارة ومن تلبيس الباطل بالحق وقلب الحق باطلاً.. أهلاً بك في محاكم مصر كلها.. أهلاً بك أمام الناس والرأي العام الذي أصابه الملل من الأقنعة الزائفة.. أهلاً بك فكم انتظرنا هذا اليوم.. بعد أن ظللت تداري نفسك خائفاً من الرد والمواجهة.. ومعك عذرك فماذا ستقول؟ وبماذا سترد وكل كلمة نكتبها موثقة وعليها ألف دليل.
واخيراً.. ألن تمل من تكرار كلام معاد عن المأجورين والخونة؟؟ ثم من هم الذين حصلوا علي الأراضي والشقق والعقارات؟ لماذا لا تقدم مستنداتك إن كنت صادقاً.. نحن لا نكيل اتهامات باطلة نحن ننشر وثائق ومستندات ولا نخشي سوي الله سبحانه وتعالي... ثم متي ستكشف عما تحت يديك؟ كل عدد تقول إن تحت يديك الكثير..فماذا تنتظر؟ أليس ذلك افضل من اتهامات فارغة واخبار مجهلة؟!..



نقطنا بسكاتك يا أستاذ!

مثلما كتب في بيانه البليد عن تاريخه مع النضال وعن انجازاته العظيمة راح المناضل يكتب افتتاحية صحيفته العدد الماضي في مزايدات غريبة وجعل من نفسه حامي حمي الوطن والحصن القوي ضد التطبيع وما إلي ذلك من كلام.. لكنه لم يقل لنا لماذا نشر إعلانات تل أبيب في صحيفته ولم يقل لنا سر صمته علي تطبيع الست موزة التي أغرقت قطر في مستنقع الصهاينة.. ما أسهل الكلام والمزايدات.. أما الواقع فهو غير ذلك.. هل نعيد لك نشر إعلانات التطبيع ورحلات تل أبيب التي نشرتها في الأسبوع حتي تصمت؟!! كفاية يا أستاذ، الحقائق معروفة ولن تمحوها كلمات مجانية.

http://almogaz.org/Mawkfna.htm





من داخل المحكمة يوم جلسة العائدين حسام حداد المحامى من مركز هشام مبارك يقول الحكم خطير وسنرصد الانتهاكات التى ستمارس ضد العائدين
فى الانتظار

سبع فضائيات نقلت الجلسة بخلاف الازاعات والجرائد والمدونين


بيتر النجار المحامى



نجيب جبرائيل ورمسيس النجار وممدوح رمزى



الثلاثاء، فبراير 26، 2008

رمسيس النجار المحامى فى انتظار الحكم

videoمحامى من المبادرة المصرية للحقوق الشخصية يوضح ابعاد الحكم ويقول سنعمل على رصد الانتهاكات التى قد تظهر من المجتمع او الجهات ضد العائدين بسبب كتابة عبارة مسلم سابق فى الهوية

videoمحامى اسلامى يتحدث عن استنكارة للحكم والاسباب
videoمجموعة من الحضور تبدى الاعتراض على الحكم لانة مخالف للشريعة
مواطنة مسلمة داخل المحكمة تقول انة ليس لديها مانع ان يعتنق احد المسيحية ولكنها تمانع فقط فى التلاعب بانواعة
video

videoمن قلب الشارع القنائى

ليس تقليلا من شان احد ولكن رصد من الواقع اثناء محاولة انتزاع اراضى من ابناء قنا والتى انتهت جولتها الاولى لصالح المستصلحين ولكن مازالت الامور غير مستقرة بصورة نهائية - وفى تلك الازمة ايضا نشرت جريدة الفجر وبالمستندات مايؤكد صحة الواقعة

وانا بصفة شخصية وبعد تجربة رفدى من عملى بديوان عام محافظة قنا عن طريق التدليس وبعدما اعترضنى امن المحافظة المكون من اناس لا اعرف من هم ولا ماهو دورهم الفعلى وبعدما حمتنى الكاميرا من ان يعتدو على -- انصح كل من يحاول مقابلة اى مسئول فى ديوان المحافظة بالاحتماء هو ايضا بكاميرا حتى يرى العالم كلة الفضائح

تحياتى للشلة كلها

هالة

video
video
video
video

الاثنين، فبراير 25، 2008





وصف مبارك بأنه "أمير المؤمنين"
رئيس جمعية "سلفية" بمصر يفتي بجواز توريث الحكم لجمال مبارك

القاهرة - مصطفى سليمان
أفتت جمعية أنصار السنة بمحافظة دمنهور، شمال العاصمة المصرية، بجواز توريث الحكم من الرئيس المصري حسني مبارك إلى نجله "جمال"، فيما يعد أول فتوى دينية تصدر بشأن رئيس الدولة في مصر منذ نهاية الحكم الملكي في عام 1952.وقال الشيخ محمود لطفي عامر رئيس الجمعية المعروفة بانتسابها للتيار السلفي، وصاحب الفتوى "إنها ليست ابتداعا أو اجتهادا جديدا، وإنما ما استقر عليه السلف الصالح، وهم خير القرون الثلاثة الأولى المفضلة من تاريخ الإسلام"، ووصف الرئيس مبارك بأنه "أمير المؤمنين".وشرح ما يعنيه في تصريحات لـ"العربية. نت" بأن كلامه ينصب على موقف السلفيين من قضية التوريث، والتي ما زالت تشغل الرأي العام المصري رغم حسم الدستور لهذه القضية.وعرف الشيخ عامر السلفيين "بأنهم الذين يدعون لفهم الدين وفق فهم الصحابة والتابعين وتابعي التابعين".

لم أفت ببدعة
وعن الأسس الشرعية التي استندت إليها الفتوى أضاف، "ما قلته ليس بدعا فقد توفي الرسول ولم يستخلف أحدا بعينه تصريحا، وإنما قدم أبا بكر الصديق لإمامة الصلاة أثناء مرضه تفضيلا، فأخذ المسلمون أولويتهم بالخلافة فبايعه المسلمون الأوائل، ثم استخلف أبو بكر عمر رضي الله عنهما، واجتمع المسلمون على ذلك، ثم جعلها عمر في ستة، فاختير من الستة عثمان رضي الله عنه ثم استشهد ولم يستخلف، واختار المسلمون عليا بن أبي طالب ولم يستخلف هو أيضا، ثم اختار المسلمون الحسن بن علي حتى انتهى المقام بتنازل الحسن، وسمي هذا العام عام الجماعة". وأكد الشيخ عامر لـ"العربية. نت" أن اختيار الخليفة أو الحاكم ليس فيه نص شرعي صريح، ولو كان الأمر كذلك لحسم الأمر في خلافة أبي بكر وما بعدها، فدل ذلك على أن الأمر خاضع للاجتهاد من أهل الاجتهاد. وأضاف "أن التوريث بدأ في عهد معاوية رضي الله عنه ولم يعترض غالبية الصحابة وعلى رأسهم ابن عمر وابن عباس رضي الله عنهما، وعد هذا الأمر اجتهادا من الخليفة معاوية، ولعدم شق عصا الجماعة وافق المسلمون على ذلك، واستمر الحال قرونا باستخلاف ولي للعهد ولم ينكر هذا الصنيع أي إمام من أئمة أهل السنة والجماعة، كأبي حنيفة ومالك والشافعي وأحمد بن حنبل". وانتقد الشيخ عامر "من يثيرون الناس على مسألة توريث جمال مبارك الحكم"، وتابع "مبلغ علمي لا يوجد نص دستوري يمنع جمال مبارك بعينه من تولي الحكم باعتباره مواطنا مصريا توافرت فيه الشروط الدستورية المعروفة".وقال "ان ورث مبارك ابنه فقد ورث من هو خير منه قبل ذلك، ولم يعترض عليه الصحابة وهو معاوية كاتب الوحي، فماذا تقولون ولماذا لا تعترضون؟".

سنسمع ونطيع لجمال مبارك
وأكد الشيخ لطفي عامر أن الفتوى التي قالها بجواز التوريث شرعا "جاءت لدرء فتنة الصراع على السلطة، فإن تولاها جمال مبارك فإننا معاشر السلفيين سنسمع ونطيع في المعروف لجمال مبارك".وأصر عامر على فتواه "متحديا أي عالم شرعي يخطئ ما ذكرت، أنا لا أناقش صلاحية جمال مبارك للحكم من عدمها، فهذه ليست قضيتي، ولكنى أبحث في الموقف الشرعي من نظام الحكم، وإننا نتعامل مع واقع كما فعل الصحابة أنفسهم لدرء فتنة الصراع الذي تسفك فيه الدماء".وتابع الشيخ عامر حديثه قائلا "إن عقيدة السلفيين تحذر العلمانيين والإسلاميين من هذا الصراع، فتقرر هذه القاعدة التي نص عليها الإمام أحمد في أصول السنة، وهي السمع والطاعة لأمير المؤمنين، سواء كان أميرا ببيعة أم بغلبة، وعدم جواز الخروج عليه، فهذه عقيدة الإسلام تجاه الحاكم، سواء كان بارا عادلا أم غير ذلك، وسواء جاء للحكم ببيعة وشورى، أم جاء بغلبة وسيطرة ودانت له المؤسسات العسكرية والمدنية". وطالب الشيخ عامر لطفي المعارضين أن يأتوا بنص شرعي خلاف ذلك، وقال "ما يقال عن الدستور فلا شأن لي به يسأل عنها غيري". وعن مبرر اطلاقه لقب "أمير المؤمنين" على الرئيس مبار ك، قال الشيخ لطفى عامر "إن الذى أطلق هذا الوصف وسمى الحاكم أسماء متعددة هو الرسول فى الأحاديث الصحيحة، ومن هذه الأسماء (أمير، ولي الأمر، والسلطان، خليفة، ملك)، فهذه الألقاب هي التي أطلقت على من تولى أمر المسلمين في بقاع الأرض".وتابع بأن "كلمة أمير مضاف، والمؤمنين مضاف إليه، أي أن صفة الحاكم من صفة من أضيف إليه، فلست أجد أي وجه للاعتراض، وقد كان أئمة المسلمين يطلقون هذا اللقب على الحكام الصالح منهم والطالح، فإذا استحدث الناس لقبا آخر كالرئيس أو خادم الحرمين فلا مانع".










سالتة لمازا يرى المتنصرين فقط يسوع ؟
فاجاب طوبى لمن امن ولم يرى

بعد تحديد الميعاد بينى وبين حجازى تليفونيا وافق على اجراء اللقاء ولكن كانت شروطة قاسية وهى انة لا تصوير فيديو ولا فوتو حتى
وبالطبع بالنسبة لى كانت تلك الشروط قاسية ولكن حفاظا على سلامتة وافقت وايضا لن انشر صورة الحديثة جدا والتى تعهدت لة بان لا انشرها -- حدد حجازى مكان اللقاء وقد كان احدى الكنائس العامرة المكتظة والتى لا يلتفت فيها احد لمن حولة ولا ماهيتهم وبسرعة انطلقت الى الكنيسة التى حددها كى لا اجعلة يقف طويلا بفنائها بما يلفت الية الانتباة وبمجرد ان شاهدتة وبالرغم من امعانة فى التخفى الا انى تعرفت علية واقتربت منة وهمست لة تعال خلفى ودخلنا الى مكتبة الكنيسة كاى متصفحين للكتب والايقونات وهناك سالتة اين يمكن ان نجلس لنتحاور ؟ فقال لنذهب الى اى مكان عام -كاى اناس يجلسون فى الاماكن العامة
فى المكان العام جلست الية وكانت اول مرة التقى فيها حجازى رغم اننى ارشدتة الى محامية الحالى الاستاذ جمال عيد وقد كانت وجهة نظرى ان قضيتة هى قضية حريات وليست قضية دينية ولهذا حبذت ان يتولاها محامى مسلم- وقد كان -وكانت كل الاطراف على قدر كبير من الثقة والمسئولية فى تناول القضية
لاحظت فى اسئلتى لحجازى جنوحى الى جانب الهجوم وكانة هو المسئول عن مشاكل المجتمع المسيحى مع المتنصرين وهى المشاكل التى لم يستوعبها المجتمع المصرى بعد ولا حتى يعلم بوجودها - فعامة الناس يعتقدون ان المسيحيين بالمولد يقابلون المتنصرين باكاليل النصر ويقدمون الدعم ومالى زلك من تشجيع ولكن الحقيقة والواقع ان مشاكل المسيحيين بالمولد مع المتنصرين هى مشاكل لا تعد ولا تحصى ويرجع معظمها الى مانعرفة نحن المسيحيين بالمولد لبقاء الانسان العتيق داخل المتنصر- وبالتفسير المبسط كى يفهم القارئ مااقصد نجد انن
ا نحن المسيحيين بالمولد دائما مانرجع الممارسات العنيفة للمتنصرين سواء فى حياتهم الشخصية او احتكاكهم بنا او احتددادهم الثائر على كل ظلم يحيق بهم كفئة مضطهدة جدا وبنا كفئة مضطهدة او واقعة تحت نيير التمييز - نرجع زلك الى خلفيتهم الاسلامية التى ساد عليها اغلب عمرهم العنف فى ردود الافعال

ايضا هم كمتنصريين ينظرون الى مسيحى المولد انهم ليسو على المستوى المطلوب من الاداء المسيحى ويحددون زلك فى نقاط ابرزها افتقار الشجاعة فى قولة الحق واظهار الايمان- ومنهم من يتشدد ويصف البعض منا باننا مسيحيين على الورق فقط ولقد دخلت مرحلة الشد والجذب بين الفريق المتنصر والفريق مسيحى المولد الى مفارق مبكية احيانا- كما فى حالات رفض الاسر المسيحية زواج اولادها وبناتها من متنصرين او مفارق مضحكة- كما فى تبادل القفشات بين الفريقين والتى ياتى على راسها تعبير المسيحى اليابانى والمسيحى التايوانى للدلالة على من هو مسيحى المولد والمتنصر

نعود الى شخصية حجازى والذى كان مدهشا جدا بالنسبة لى فهو على خلاف ماشوهتة وسائل الاعلام تماما ولقد افلح هذا الفتى على ترك انطباع جيد عنة لدى- برصانتة وادبة و قوتة ووطنيتة - ورفض تام للدعاوى التى تقول انة بحاجة للشهرة او السفر لخارج مصر وكنت قد سمعت هذا الانطباع من قبل من محامية جمال عيد والذى قال انة اندهش حينما وجد رجلا يطالب بحقة وليس يستجدى سفرا
بكل تاكيد انا كغيرى طلبت من محمد احمد عبدة حجازى ان يروى قصتة بالكامل فسرد هو القصة والتى سمعناها جميعا والغريب فى الامر اننى كنت احاول الاستلال الى ثغرة فى قصتة اوالا امساك برواية تختلف عن روايتة السابقة ولكنى لم اجد واسترسل هو فى سرد ايمانة و كيفية شرائة للكتب منذ ان كان فى السادسة عشر وترددة على الكنيسة وكيف فاجئ ابية بمفاتحتة فى امر المسيحية ولكن الوالد اعتبر ان مايقولة الابن هو ضرب من الجنون وانتهى الامر بمغادرة حجازى للبيت لمدة شهر وبعدها القى القبض علية المقدم اشرف ابراهيم الذى اتى لة بمدير الاوقاف كى يقنعة عن التراجع عن المسيحية فما كان من الشيخ الا ان طلب من حجازى الوضوء حتى يتم التفاهم بينهما ولكن وبعد حوارات لم ينجح مدير الاوقاف فى تغيير فكر الصبى ودارت مشادة بين المقدم والشيخ عاتب فيها الظابط الشيخ على عجزة عن الاقناع وانتهى الامر فى تلك المرة بتحذير حجازى من دخول الكنائس او حتى المرور من امامها
وفى سن الثامنة عشر كان حجازى قد قرر الانخراط فى الحياة العامة هو ومجموعة من المتنصرين وايضا تقديم النفع للمجتمع بما يتناسب مع امكانيات كل متنصر فقام بتاليف كتاب كان بعنوان وضحكت شيرين وحينما سالت حجازى عن شيرين؟ قال ان كل الفكرة كانت قائمة على فتاة تلعب بعواطف الاخرين وانة فوجئ بالقبض علية وتم اقتيادة من بور فؤاد الى القاهرة ثم الى النيابة ثم المعتقل والغريب جدا ان تزكرة السجن الخاصة بة والتى تحمل التهمة الفعلية للمسجون كان مدون بها كلمة تبشير كتهمة! ومن قال لة ان تهمتة تبشير وعلية ان يرجع لتزكرة السجن هو امين حسان زعيم القرانيين والكاتب الكبير صلاح الدين محسن
وبعد فترة عاود حجازى الانخراط فى المجتمع هو ورفاقة المتنصرين ولكن من خلال العمل السياسى وزلك تطبيقا لوصية المسيح وهى احب قريبك كنفسك وقال حجازى كيف اترك اخى فى الوطن تحت نير الظلم والشمولية وانا استطيع ان اعبر عنة وان اشاركة فى مطالبتة بحقة فى حياة كريمة ؟
وانتقلت الى السؤال عن زينب والتى اختارت اسم كريستين فقال لى هى لم تختار الاسم ولكن الرب ناداها بة !! وهنا قلت لة ولما انتم ترون الرب ونحن لا نرى ؟ فقال ضاحكا طوبى لمن امن ولم يرى - واسترسل قائلا كانت كريستين ترى فى حلمها فى المرحلة الاعدادية صورة هذا الرجل الذى يحمل الصليب وحينما دخلت بعد اعوام منزل احدى زميلاتها المسيحيات رات نفس الصورة وعرفت انة المسيح وتكررت رؤيتها للحلم وكان يقول لها احملى معى- وكانت دائما ترد لا استطيع ولكن فى اخر مرة شاهدت الحلم قال لها احملى معى ياكرستين فقالت انا زينب ولا استطيع ان احمل معك ولكنة اجاب بل انتى كريستين وتستطيعين ان تحملى
دخلت زينب فى مشادات مع اهلها واضطرو الى ارجاعها لبلدتها مطاى بالمنيا لمدة عام ثم غادرت المنزل نهائيا وتعرفت وتزوجت كنسيا من محمد زميل الخدمة الكنسية ايضا وحدث ذات يوم ان اتصلت بالاهل لتطمئنهم عليها فرجوها ان تعود وتقيم فرحا يحضرة جميع الاهل حتى تخفف عنهم الحرج الشديد الواقعين تحت نيرة -- وقد كان
سالت حجازى وقلت ولكن حماك طلب التفريق بينك وزوجتك لانك تزوجتها كمسلم ؟ فقال لى اكتبى بالحرف الواحد لة ان يكف عن التمثيل فهو كان يعلم بالامر تماما ورجانا ان نقيم فرحا بالبلدة من اجل ماء وجهة وايضا اقول لة بعد ان قال اطالب بحفيدتى مريم انة لن ياخذها الا على جثتى
سالتة ايضا عن هدفة من رفع القضية التى اثارت مصر كلها فقال انة لم يفكر فى رفعها الا بعد ان علم بقدوم طفل وهو ماجعلة يسال نفسة عن هل سيرى طفلة او طفلتة نفس المعاناة النفسية التى يعانيها اولاد المتنصرين فى مصر ؟ فهم فى المدرسة وحصة الدين مسلمين -ولكن فى البيت مسيحيين كما يتم التنبية عليهم وبشدة فى البيت ان لايفصحو فى المدرسة وهم الاطفال عن انهم مسيحيين !!
قال حجازى عبارتة الشهيرة نحن اقلية داخل الاقلية نعانى مايعانية مسيحيى مصر ونعانى اكثر منة لكوننا متنصرين
وبسؤال حجازى عن التبشير رد بقوة وقال ان المسيحيين هم من جعلو منة جريمة بنفيهم قيامهم بة وكانة جريمة وهم من وضعو انفسهم فى هذا الموقف الذى لايجدون لة تفنيدا مناسبا الان !!
وحينما بدءت بالتطرق لمشاكلنا كمجتمع مسيحى مع المتنصرين رد ضاحكا وقال ناخد حقنا كمصريين اولا ثم نعيد ترتيب امورنا الداخلية !

السؤال الاخير -- مازا تود ان تقول ؟
لن اتراجع عن قضيتى واتمنى ظهور مطالبين اخرين الى جوارى ولكنى لن اتراجع عن القضية -وقد تكون زوجتى هى المطالبة القادمة بحقها -و نحن بخير جدا وارجو ان يكف مناضلى الشوارع عن مهاجمتى وانتى رايتيهم بنفسك على المقاهى وقالو عنى لك رائيهم فى - فهل هولاء اشخاص يعتد بهم ؟ اجبت انا-- لا وقدرتهم على خوض المعارك لا تتعدى مظاهرة فقط ودمتم

اين اجد نسخة من وضحكت شيرين ؟
قال لا اعرف ولا يوجد معى ولكنها كانت من طباعة دور نشر اسمها دار الثقافة الجديدة


كان هذا جانب من كلام حجازى ابن بورسعيد



الحمار خانة
كتاب جديد فى الاسواق
د. أحمد فنديس
bairouni2002@ yahoo.com

* أديب وأكاديمي مصري من مواليد مدينة بورسعيد* من أبطال حرب أكتوبر المجيدة 1973م. وعضو جمعية المحاربين القدماء* وكيل كلية التربية جامعة القاهرة. فرع الفيوم* عضو شعبة السكان بمجلس بحوث العلوم الاجتماعية بأكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا* عضو اتحاد كتاب مصر* عضو نادي القصة بالقاهرة* من مؤلفاته الأدبية :- العابر والتماثيل : مجموعة قصصية. عين للدراسات والبحوث الإنسانية. القاهرة 1999م- شواشي : مجموعة قصصية. مركز الوطن العربي للتنمية الثقافية والترجمة. القاهرة 2001م- العجوز والنهر : مجموعة قصصية. مركز الوطن العربي للتنمية الثقافية والترجمة. 2003م- نـون : مجموعة قصصية. مركز الوطن العربي للتنمية الثقافية والترجمة. القاهرة 2003م- الحِمارْخانة : فانتازيا ساخرة. مؤسسة شمس للنشر والإعلام. القاهرة 2008م* من مؤلفاته العلمية : - وظائف المدن المصرية : تصنيف وظيفي مقترح. مكتبة النهضة العربية. القاهرة 1989م- الأبعاد المكانية للخصائص الوظيفية للمدن المصرية : مكتبة النهضة العربية. القاهرة 1990م- جغرافية التنمية مفهومها وأبعادها : مجلة الآداب والعلوم الإنسانية. كلية الآداب جامعة المنيا. المجلد 90-1991م- دور المدن المصرية غير المليونية في عملية التحضر 1976-1986 : مجلة كلية الآداب جامعة المنوفية - العدد الخامس. أبريل 1991م- المدن الجديدة والتنمية الإقليمية في مصر : مجلة الآداب والعلوم الإنسانية - كلية الآداب جامعة المنيا - المجلد العاشر. يونية 1992م- الأخطار البيئية والتحركات السكانية في السودان : المجلة العلمية للآداب والعلوم الإنسانية - جامعة المنيا - المجلد الخامس عشر - الجزء الثالث. يناير 1995م- المدن السعودية .. استخدام الأرض والوظائف : مكتبة نهضة الشرق. القاهرة 1996م- الإقليم والإقليمية في الفكر الجغرافي : مجلة الجغرافيا والتنمية - كلية الآداب جامعة المنوفية - العدد الثامن. فبراير1997م- الاختلافات الإقليمية في مستويات التنمية في مصر : مجلة الجغرافيا والتنمية - كلية الآداب جامعة المنوفية - العدد التاسع. يوليو 1997م- الهيمنة الحضرية لمدينة الخرطوم الكبرى.. أسبابها ونتائجها : المجلة الجغرافية العربية - العدد الواحد والثلاثون - الجزء الأول 1998م- هيمنة المدن المصرية .. مقياس مقترح : المجلة العلمية للآداب والعلوم الإنسانية - جامعة المنيا - الجزء الأول - الجزء الثالث - يناير 1998 (سلسلة الإصدارات الخاصة).- قياسات كمية مقترحة لبعض الظاهرات الجغرافية : المجلة العلمية للآداب والعلوم الإنسانية- جامعة المنيا - المجلد الثلاثون - يوليو 1998م- معدلات نمو المدن المصرية فيما بين عامي 1947- 1986 : المجلة الجغرافية العربية- الجمعية الجغرافية المصرية- العدد الثالث والثلاثون- الجزء الأول 1999م- المناطق العشوائية بمدينة الفيوم دراسة جغرافية- ندوة العمران العشوائي بمصر- المجلس الأعلى للثقافة - القاهرة - مايو2000م- المصادر الإحصائية لدراسة سكان السودان عرض وتحليل : المجلة الجغرافية العربية - الجمعية الجغرافية المصرية - العدد السادس والثلاثون - الجزء الثاني - 2000م* له مجموعة مقالات سياسية وثقافية وقصص قصيرة وقصائد شعرية منشورة بعدة مواقع على الشبكة ، وفي العديد من الصحف المصرية والعربية والدولية.
- البريد الإلكتروني:
bairouni2002@ yahoo.com

* * *مؤسسة شمس للنشر والإعلام65/ 0188890064 – 0227270004
shams@shams- group.net

الأحد، فبراير 24، 2008



من فات قديمه تاه !
نقلا عن موقع الموجة القبطية
اتساقا مع ذلك الحكم العبقري ... فإني أطالب بأن يكتب في بطاقاتنا جميعا، بما في ذلك بطاقة شيخ الأزهر وفضيلة المفتي، عبارة «مسيحي سابقا»، فمن فات قديمه تاه !
هكذا كان تعليق الكاتب الموهوب محمد سلماوى فى جريدة المصرى اليوم على الحكم الخاص بالعائدين الى المسيحية والتى نص قرار المحكمة بان يتم وضع كلمة مسلم سابقا في بطاقته الشخصية والتي أثارت الكثير من التحفظات بعد الفرحة بالقرار والحكم في حد ذاته .
من الجدير بالذكر ان الكاتب محمد سلماوى يتمتع بنوع شدبد من السخرية في كتاباته ، وكان الكاتب قد سجل موقفا هاما منذ عامين فى مقالة شهيرة له تحت عنوان
(ماذا يفعل هنا الأقباط؟ ) أثارت ضجة بعد أحداث الإسكندرية والتي أرجعت أسبابها الى ان المتسبب بها ( مختل عقليا ) مما دفع الكاتب محمد سلماوى بان يكتب مقالته والتي دعي فيها لان يرحل الأقباط عن مصر لتنتهي الفتن الطائفية .
محمد سلماوي
23 فبراير 2008
من فات قديمه تاه !
فكرة صائبة جدا تلك التي خرجوا بها علينا أخيرا بأن يكتب في خانة الديانة ببطاقة كل مسلم انتقل إلي الدين المسيحي أنه «مسلم سابقا»، ألا يكتب علي لافتات الشوارع اسمها الحالي واسمها السابق أيضا، فيقال شارع كامل الشناوي «النباتات سابقا» أو شارع سيزوستريس «النهوند سابقا»؟ فما الفرق بين المواطنين في دولة عظيمة مثل دولتنا ولافتات الشوارع؟ في الوقت الذي أصبحت الدول الديمقراطية المتخلفة لا تسأل أي مواطن عن ديانته، واختفت تماما خانة الديانة من بطاقات الهوية في الغرب، وأصبح بمقدور أي مواطن أن يقاضي أي جهة حكومية أو غير حكومية، إذا أصرت علي معرفة عقيدته ويحكم له بأكبر التعويضات، فإن المحكمة عندنا أصدرت حكما ليس فقط بالالتزام بتحديد ديانة كل مواطن، وإنما أيضا بإضافة الديانة السابقة إذا كانت هي الإسلام. علي أن الإصرار علي لفت نظر كل من ينظر في بطاقة المسلم المتنصر إلي أن حاملها هو «مسلم سابقا» ما هو إلا تمسك محمود من جانب الدولة بهذا المواطن، باعتباره كان مسلما في يوم من الأيام، كما أنها حماية له أيضا من موظفي الدولة، سواء في أقسام البوليس أو في مصلحة الشهر العقاري أو المرور، والذين قد يتصورون أنه مسيحي أبا عن جد، فيعاملونه أسوأ مما يعاملون المسلمين، كأن يلطعونه ثلاث ساعات مثلا قبل قضاء مصالحه، بينما لا تتعدي الفترة التي يلطعون فيها بقية المواطنين الساعتين أو الساعتين والنصف علي أكثر تقدير، أما في أقسام البوليس فلا تفرقة علي الإطلاق بين مسلم ومسيحي فكلهم أمام القدر سواء.إن كتابة الدين الإسلامي في بطاقة المسيحي الذي كان مسلما هي أيضا نوع من المساواة بين المواطنين، فهذا مسلم وذاك مسلم أيضا، وإن كان هذا مسلما حاليا وذاك مسلما سابقا وهو فرق كما ترون ضئيل.وهكذا تظل البطاقة الوحيدة التي لا يذكر فيها الإسلام علي الإطلاق هي تلك التي تخص المسيحي «المصمم بقي»، والذي ليس هو بمسلم ولا حتي مسلم سابق، وفي هذ الحالة يكون هو الذي جني علي نفسه تماما مثل براقش، وليس له أن يلومن إلا نفسه.إن المحكمة بمثل هذا القرار إنما تثبت ـ لمن كان بحاجة لإثبات ـ حرص القانون علي المواطنين جميعا، المسلمين منهم ومن كانوا مسلمين، ولذا فأنا أدعو الحكومة أن تتمسك بهذا الحكم وتطبقه بحذافيره، فتنص علي الديانة السابقة لكل المواطنين، وفي هذه الحالة سيكتب في بطاقاتنا جميعا «مسيحيين سابقا»، فمصر ـ إن كانت الحكومة قد نسيت ـ كانت قبل الفتح الإسلامي مسيحية بالكامل، وكانت الكرازة المرقصية بالإسكندرية هي مركز الدين المسيحي في العالم قبل أن ينتقل هذا المركز بالكاثوليكية إلي الفاتيكان.كما أن مصر هي التي احتضنت السيدة مريم وطفلها المسيح لمدة ست سنوات كاملة حين فرا إليها من فلسطين مع يوسف النجار خوفا من الرومان الذين كانوا يتعقبون الطفل ليقتلوه، وبتعرف المصريين علي الدين الإسلامي وسماحته، دخلوا الدين الجديد أفواجا، وعاد معظم من صحبوا عمرو بن العاص في فتحه لمصر مرة أخري إلي الجزيرة العربية.واتساقا مع ذلك الحكم العبقري الذي نص علي ضرورة ذكر الديانة السابقة في البطاقة، فإني أطالب بأن يكتب في بطاقاتنا جميعا، بما في ذلك قيادات الإخوان المسلمين، وأمراء وأعضاء الجماعات الإسلامية المتطرفة الذين لم نعد نسمع لهم صوتا في الفترة الأخيرة، وجميع المنتقبات من النساء ـ أو الرجال، فالله وحده الذي يعلم ما تحت تلك الخيم السوداء ـ وكذلك في بطاقة شيخ الأزهر وفضيلة المفتي، عبارة «مسيحي سابقا»، فمن فات قديمه تاه!
حب يسارى
ziad rahbani

ليلة الفالنتين كنت فى كزا مشوار والشئ الوحيد الى فكرنى بيوم الحب هو ان كل المحلات الى عديت عليها كانت لابسة احمر وكمان كل الكافيهات ولكن طبعا وانا بعيد عن بيتى وولادى لا مكان للاحتفال السعيد باليوم السعيد لانى ببساطة قضيت ليلة الفالنتين على قهوة افتر ايت ودخلت فى جدالات ونقاشات ساخنة مع اشتراكيين ومنهم كان فى زوجين لابسين كوفيات فلسطينية ولما سالتهم دة اية الى لابسينو ؟ قالو لى نحن نرتدى العار العربى !!! فقلت لهم هلليلويا واكملنا النقاش



تضامن
دول باءة ناس هاريينى اميلات وبالصدفة وانا طالعة مركز حقوقى لقيت يافطة عليها كلمة تضامن فخبطت عليهم وفتح لى واحد يظهر انة الوحيد الى قاعد فى المكتب بعد يوم عمل شاق وسالتة ببساطة شديدة -- انتم مين ؟ لان تضامن دى بتبعت لى اميلات كتير ولانها انجلش مش بهتم اترجم وبرمى الاميلات -- فقال احنا مركز مهتم باللاجئين -- قلت جميل جدا واكيد هنتعاون ورد الراجل وقال احنا تحت امر اى لاجئ وشكرتة وانصرفت
بعدها طلعت على المركز الى كان هدفى من الاول وبرضو فهمت منهم ان تضامن دول مركز بيقدم خدمات للاجئين وكمان المراكز المعنية بالاجئين وبيمثل زى شئ رقابى
ولكن لما فتحيت اميلى الان لقيت تضامن باعتة اميلات كالعادة فقلت اشوف شغلهم ولكن مش لقيت الا فلسطينيين وغزة وبس وكمان كل ماجى اجيب الموقع عربى يتقال لى الخدمة دى غير متوفرة حاليا - فبعت لصديقة تترجم لى علشان اعرف عنهم اكتر وردت قالت لى ياصعيدية يالى مابتعرفيش فى الانجلش الا يس ونو - دول ناس من اصول فلسطينية واردنية ولبنانية والمركز بتاعهم مونتريال
فسالتها هل هم نفسهم الى شفت مكتبهم فى القاهرة ؟ فردت قالت انها مش شايفة لهم مكتب الا فى لبنان
على البركة
بس ازا كانو هم هم بتوع
جاردن ستى شارع البرجاس
يبقى لازم نستغلهم اقصى الاستغلال يااخوة ونضغط على الاوتار الانسانية لان احنا برضو عندنا لاجئين جوا الوطن زى بتوع حجازة مثلا
وفى برة وفى جوا
عصفور طل من الشباك
وعلشان ماحرمكوش من العصافير طبعا هانزل لكم غنوة عصافيرى محترمة جدا غناها ناس كتير بحبهم منهم عايدة الايوبى باحساس مصرى جميل واميمة خليل باحساس السجين الفعلى وامل مرقس باحساس العصفور العاشق المحبوس



وكر العصفور
اصبح كليب وكر العصفور الذى يسخر من المصريين وبشدة هو حديث الساعة ويتناقلة الشباب عبر الموبيل والانترنت ولما حبيت اسمع الغنوة بعد ما اتبعت لى كلامها المستفز جدا - وضعت كلمة وكر العصفور على مؤشر البحث ووجدت عجب العجاب من اعمال كثيرة تحت اسم وكر العصفور ولكن القاسم المشترك فى كل تلك الاعمال هو بذاءة الكلمات وبتتابع البحث لقيت ان المصريين ردو على شتيمتهم برضو بكليب على نفس المستوى من الردح
طبعا حرب الكليبات على النت موجودة من سنوات وطالت الانظمة الحاكمة فى كل العالم ودة كان نوع من انواع المعارضة الى اتعود الحكام انهم يكبرو دماغهم عنة لانة مش معقول انة يصل الامر لملاحقة واحد عامل كليب ضد نظام
على سبيل المثال لو تحط اسم اى زعيم على مؤشرات بحث اليوتيوب هتلاقى اعمال كتير اوى مع الزعيم او ضدة
وهاوريكم مثال عملى الان وهو غنوة شاطر شاطر للمعجرمة نانسى وغنوة هاشمى هاشمى الشهيرة بالاردن
ودة طبعا مع اخترامى انا الشخصى للزعماء وزعماء الجيران كمان -- ولكن اليكم العينة



عاش المليك - هاشمى هاشمى



السبت، فبراير 23، 2008

افتتاح عيادة لجراحة التجميل بالقاهرة



لعلكم تذكرون قضية
الدكتور / ممدوح فل فهمى.
الذى كان محتجزا فى السعوديه لمدة عامين دون وجه حق وأتى الى مصر بطريقة اعجازية فى 15/8/2007 ولم يتدخل فيها على الاطلاق أيا من الحكومه المصريه أو السعودية او اى جهه حقوقيه ومع ذلك فهو لا ينكر جهد كل من تكلم او عمل او كتب او صلى .
وحالياً نعلن لسيادتكم بأنه على وشك افتتاح عياده خاصة قريباً حيث أنه ينكر على الاطلاق هروبه من مصر لأى سبب من الاسباب وسوف تكون هذه العياده تعمل فى مجال تخصصه وهو الجراحة العامه وفى مجال جراحه التجميل وبالتحديد عمليات شد ترهلات وعضلات البطن وزراعة الشعر .
وعلى كلا من يشجع او يحتاج الى هذه الخدمه عليه الاتى :-
أولاً: أن يصلى لنجاح هذا المشروع حتى يعوض كل ما خسره فى هذه المحنه.
ثانياً: أن يجيب علينا بالأتى :-
هل هو يشجع؟ أم يحتاج؟
والاجابه على هذا الايميل
dr.mamdouh65@yahoo.com
بالأتى:- بأنه يشجع أم يحتاج.
وبناء عليه الاتى:-
اللذين يحتاجون لهم نسبه خصم تصل الى 50% على كل الخدمات المتقدمة
واللذين يشجعون سوف يكونون المؤشر لافتتاح هذا المشروع من عدمه
وبعد الرد بايجابيه "وهذا رجاء" سوف نوافيكم بالعنوان ومبدئياً سوف يكون فى القاهره.
ولكم جزيل الشكر لكل من قرأ ولكل من أجاب.

للاتصال الطرق الأتيه :-

1-الايميل المذكور .
dr.mamdouh65@yahoo.com

2-هذه الارقام 0111333713
0186133040
24322063/02

الدكتور
ممدوح فل فهمى





زياد حمدى عيد
صاحب مدونة المحتج الى عاوزة منة اهتمام كتير اوى اوى علشان نشوف حمدى عيد التانى لو قدر
وابن الكاتب المسرحى والغنائى والفنان حمدى عيد
بمجرد ماتدخل بيت زياد وتقعد مع الفنان المناضل والدة والمثقفة الجميلة والدتة تحس انك قاعد فى مكان لدراسة التاريخ المعاصر جدا
واول شئ تشوفة فى بيتهم هو مكتبة والدة الضخمة الى كنت عاوزة اسرقها كلها ولا اخلى ولا كتاب لانى طماعة الحقيقة
وكمان التتار الى كانو معايا برضو فكرو بنفس طريقتى فى التفكير وبالفعل تصفحنا بعض الكتب ولما لاحظ حمدى عيد دة ضحك جدا وقال لنا نويتو ؟ فقلنا لة بصراحة نوينا نسرقك فرد وهو بيضحك وقال خدو الى عاوزينة والكراتين من عندى
اول شئ سهل للاذهان علشان نعرف مين والد زياد هو غنوتة الشهيرة جدا للاطفال (فى البحر سمكة بتزق سمكة )
ولما الراجل دة بيبتدى يتكلم عن المسرح والفن والطفل بشكل خاص الى هو متخصص فى عمل مسرحيات واغانى لة قال
احنا بنغتال الطفولة لما بنعتقد اننا لازم نخاطب طفل هذا الزمان بما يتماشى مع مايرى من صخب حولة وايقاع عالى
وبنغلط اكبر غلطة لما نعتقد ان دورنا مع الطفل هو فقط لايصال المعلومة او الهدف
لان اولويات العمل مع الطفل هى تلات
ادخال البهجة
اثارة الخيال
توصيل الهدف او القيمة او السلوك المطلوب
وبعدها حكى مقتطفات شيقة من سجنة الى اتكرر ومن اضرابة عن الطعام وازاى الاقباط الى كانو فى التحفظ كانو بيحاولو يدوة اكل ولكن هو كان بيفهمهم انة عامل اضراب ومش لازم ياكل وشكرا لهم -- وحكى عن التعذيب الى اتعرض لة ومافيش داعى انا انى احكى كمان
بعد القعدة الظريفة جدا دى كنت هاغلط غلطة مايغلطهاش الا قبطى وهى انى كنت هاقول لة ماتيجى تعلم ولادنا فنون المسرح !!!!
ولكن افتكرت اننا احنا الى لازم نخرج للمسرح مش هو الى يدخل لنا جوا السور


هويات ممنوعة

http://hrw.org/reports/2007/egypt1107/

فى مكتب المبادرة المصرية للحقوق الشخصية قابلت مدير المركز وهو حسام بهجت وطبعا هو من الجيل الى يفرح فى مصر ومقاتل عنيد فى حربة ضد الهيمنة على الحريات الشخصية تحت اى مسميات -- انا شخصيا اتكلمت معاة فى اكتر من موضوع وكان منهم حديث الساعة وهو حجازى وبالطبع هو لة راى فى المزكرة الاصلية الى كانت صفحة ونصف وجاءت خلوا من اى بنود قانونية اللهم الاستناد على راى المفتى وقال حسام انهم اضطرو يعملو ورش عمل مع الشبكة العربية ومركز هشام مبارك لتدارك الامر ولكن كان الامر قد نفذ
حسام بهجت بيقول انا مع الحق ومش مع حد ضد حد وضرب مثال بكدة لما قال انة متداخل ضد جلسات النصح والارشاد لانها بتقييد حرية المعتقد وانا شخصيا معاة فى كدة ولكن على ان يتم التعامل بالمثل فى حالات المتحولين من والى الاسلام
وبلا شك هم كمركز فرحانيين بحكم البهائيين الى حصلو علية وكمان ناويين يعملو زيارات ميدانية للصعيد ولاسيما بعد ماحسام قابل جوزيف جرجس حلمى المهجر من اسنا الى الاسكندرية فى اعقاب احداث العنف الطائفى الى حصل هناك
بعد حسام ماقابل جوزيف رجع قال لى بدعى لك وبدعى عليكى ---- فقلت لة علشان تبقى تعذرنى
من كل القلب بندعو لحماة الحريات فى مصر بالنجاح لانهم فعلا مع صاحب الحق دون النظر للونة او جنسة او معتقدة
وابرزهم
احمد سيف الاسلام حمد - مركز هشام مبارك
جمال عبد العزيز عيد - الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان
حسام بهجت - المبادرة المصرية للحقوق الشخصية
مركز نديم لتاهيل وعلاج حالات التعذيب والعنف بكامل اطبائة
وطبعا واضح من الاسامى التخصصات - يعنى الى عاوز محامين وتعذيب ومواضيع جامدة يبقى هشام مبارك والى عاوز حرية تعبير وراى يبقى الشبكة العربية والى عاوز حريات شخصية ومعتقدية يبقى المبادرة
وسلام


قضية محمد حجازي وحرية الاعتقاد الديني


قضية محمد حجازي وحرية الاعتقاد الديني
ياسين الحاج صالح /السفير

تفجرت قبل أسابيع في مصر قضية تحول محمد حجازي (25 عاما) وزوجته من الإسلام إلى المسيحية. وتروي مواقع ومدونات مصرية ملابسات متناقضة لتحولهما، وتعرض حياله ردود فعل حادة، إسلامية ومسيحية. التعليقات العقلانية نادرة في المقابل. على أية حال، واقعة تحول حجازي وزوجته مناسبة لهذه المقالة وليست موضوعا له. أما الموضوع فهو الإسلام وحرية الاعتقاد الديني.
دوافع محمد حجازي وزوجته للتحول من الإسلام إلى المسيحية غير مهمة إلا لهما وللمقربين منهما. وكان يمكن لتحولهما بالذات أن يكون واقعة ثانوية، تعنيهما ومحيطهما الضيق فحسب. فالأمر يتعلق بحرية اعتقاد أساسية، لا تستقيم حياة اجتماعية سوية ولا نظام سياسي، ولا الدين ذاته، من دونها. وحرية الاعتقاد لا معنى لها إن لم تشمل حرية عدم الاعتقاد وحرية تغيير الاعتقاد، وكذلك «حرية التحير» في قضايا الاعتقاد، الديني دوما. فإذا كان محرما علي تغيير ديني أو التخلي عنه، فسيكف الدين ذاته عن كونه ميثاق إيمان وانتساب لي ليغدو قيدا خانقا لا يطاق. وخلافا لما قاله أزهريون مصريون تعليقا على مقالة لشيخ الأزهر في صحيفة «واشنطن بوست» الأميركية، قبل أسابيع، من أن إباحة ترك الإسلام لمن فقد إيمانه أو تحول إلى دين آخر تعني جعله «ألعوبة»، فإن الإباحة هذه لا تختلف في شيء عن إباحة الطلاق: شيء يحق للمرء القيام به من دون أن يعني ذلك الدعوة إليه. بلى، لقد غدا الطلاق ألعوبة فعلا في مجتمعاتنا، لكن لأنه جُعل سلاحا إضافيا في ترسانة الأسلحة الذكورية ضد النساء. بيد أن هذا ليس برهانا ضد حق الطلاق. غاية ما قد يبرهن عليه هو لزوم قيام ثقافة زواجية مختلفة و«تمكين المرأة» بحيازة حق الطلاق، وتقييد هذا السلاح المطلق بيد الرجل. ويؤمل من ذلك أن يفضي إلى تكون «ذكورة دستورية»، متصالحة مع الأنثوي فيها وقربها، نقيضا لذكورة مطلقة بدائية مهيمنة في مجتمعاتنا وثقافتنا.
وبالمماثلة، تقتضي حرية الاعتقاد الديني تدينا إسلاميا مختلفا، يشتغل على الضمير والوجدان الفردي، لا التدين البراني المبني على الانتماء وعصبية «الأمة». تدين دستوري بدوره، لا التدين المطلق الراهن، العصبي والعصبوي. أما منع تغيير الدين في عالمنا المتزايد اختلاطا وتداخلا وتعارفا فسيثير شعورا باهظا بالتقييد والأسر.
وما كان لرجال دين مصريين، مثل الشيخ يوسف البدري الذي أشاد شهرته على التشهير بغيره، أن يتدخلوا في شأن تحول حجازي وزوجته إلا لأنهم يعتبرون أنفسهم من «المقربين» أو «أولياء الأمر»، أي لأنهم يصدرون عن مفهوم لـ«الأمة الإسلامية» يردها إلى ما يشبه رابطة أهلية أو عشيرة كبيرة، لا تعترف بالدولة الوطنية الحديثة ومؤسساتها وقوانينها ونظم الحقوق والحريات المحايثة لها مبدئيا. هذا مع ما هو معلوم من اهتراء هذه الدولة في بلداننا وعجزها عن القيام بوظائفها القانونية والتربوية.
على أن للأمر صلة أعمق بحال الفكر الإسلامي المعاصر. فمبدأ حرية الاعتقاد، رغم توفر آيات قرآنية متعددة تقرره، ورغم غياب آيات قرآنية قاطعة الدلالة تعارضه، ورغم أن نفيه يتعارض مع أي مفهوم متسق للدين وللإنسان بالذات، مرفوض في الإسلام المعاصر. وأصل ذلك في ما نرى هو ما نسميه عبادة الإسلام، أي انعقاد التقديس والعبادة والولاء على الإسلام معرفا كأمة وعقيدة أمة، لا كإخلاص الدين لله. الله ذاته مقيد بهذه العبادة، متعادل معها، وهو يبدو حاكما سياسيا أكثر مما هو طاقة تعال لا تتناهى، تفيض على الإسلام وكل دين.
ولعل أرجحية السياسي تفسر الغلبة المطلقة للفقهي في الإسلام العالِم والحركي المعاصر على الكلامي والفلسفي والأخلاقي. وفي إسلام الفقهاء والمجاهدين هذا يكف الإسلام عن أن يكون سبيلا إلى الله أو سبيل الله ليغدو الله حافظا غيورا للإسلام ودليلا هاديا إليه. بكلمات أخرى، يمسي الله للدين (و«الأمة»)، لا الدين (و«الأمة») لله.
وليس إلا طبيعيا أن يشعر دين تقديس الأمة هذا، الدين المتمركز على ذاته، العابد لذاته، أي الإسلام المعاصر (والأقدم، في الواقع)، بأن خروج حجازي أو غيره طعنة له في الصميم. ليس إلا طبيعيا أيضا رفض حرية الاعتقاد لأنها قد تمس الشكل الذي استقرت عليه «الأمة»، رغم أن هذا شكل ملتبس بالشرك من وجهة نظر التوحيد الإسلامي الصافي بالذات. وأعني بالشرك عبادة الإسلام مع الله، أو اغتراب الله في «الإسلام». إن تحرير الله، ونقض هذا الشرك الذي لا يختفي إلا وراء فرط ظهوره، هما بعدان جوهريان في أي إصلاح ديني إسلامي. ودون تحرير الله من «الإسلام» أو من «الأمة»، ليغدو معيار مساواة وحرية لا تستنفدان، سيبقى سبيل واحد مفتوح: تحرير الأمة من الله. بعبارة أخرى، ثمة خياران أساسيان: إما إصلاح الدين، أو الحرب ضد الدين. أما فرض الدين نظاما سياسيا، وهو مشروع الإسلاميين بعامة، ودعاة الحاكمية بخاصة، فهو أقرب إلى حرب دينية باسم الله ضد مجتمعاتنا المعاصرة. هنا الدين والدولة معا ضد الأمة. وهنا لا أفق للحرية من دون إصلاحهما معا. وإلا أخذت الحرية شكلا مطلقا ومدمرا: حرب ضد الدين والدولة معا.
يبدو هذا خارج سياقنا، لكننا نميل إلى أن تحرير الله من «المنظومة الإسلامية» القائمة والموروثة وحرية الإنسان لا ينفصلان. أو بالأحرى، إن الأساس العميق للحرية هو تعالي الله غير المتناهي على «الدين كله». وهو ما يجعل من كل منظومة اعتقادية ثابتة قيدا على وحدانية الله وتعاليه، وفي الوقت نفسه قيدا على مساواة الناس وحريتهم. الله واحد، لكن دروبه كثيرة، ومتساوية جوهرية، كما كان رأى ابن عربي. وهذا أساس الحرية. وسنلاحظ عابرين أن الفقه مبني على فكرة ندرة الدروب أو ندرة الخلاص. وهذا أصل التكفير وإنكار الحرية.
وإنما لقيام حرية الإنسان على تعالي الله ولا تناهيه، يغدو تقييد حرية الاعتقاد اعتقالا لله ذاته. ولعله لذلك أيضا لا تقبل حرية الاعتقاد الديني تسويات عقلية أو عملية. والقبول بأنصاف حلول لها يعني أن الله رب للمسلمين فقط، وأن الإسلام ميثاق لله مع المسلمين، ميثاق طائفي، وليس عهدا لله مع الإنسان، عهد توحيد ومساواة وحرية. أدرك أن التوتر موجود في الطور التأسيسي للإسلام وفي المتن العقيدي الإسلامي، توتر بين تعالي الله وتجسد إرادته في القرآن، وبين الوحدانية المطلقة المؤسسة للمساواة بين الناس عموما وبين الأمة الخاصة والتاريخية التي تكونت حول مبدأ الوحدانية.
بيد أن التوتر هذا حل تاريخيا لمصلحة الأمة واستملاكها لله أو إسلام الله لها، فيما يحوز التوحيد طاقة كامنة تتيح إصلاح المعادلة لمصلحة القطب الآخر، إسلام الأمة لله، بالمعنى الأصلي لكلمة إسلام. هنا أيضا أفق استراتيجي لكل إصلاح ديني إسلامي. فإصلاح الدين يقتضي بداية إرجاعه إلى الهيكل، والتوحيد هو أساس هيكل الإسلام. وفي الأصل كل إصلاح ديني هو عملية إعادة هيكلة للدين، أي إعادة ترتيب وتوزيع للقوى والركائز والأولويات الاعتقادية، بما تنتج عنه منظومة دينية جديدة. هذا على أية حال أفق فكري وروحي يستحق أن يستكشف.
على أن حرية الاعتقاد ليست حقا للأفراد فقط وإنما هي «حق للدين» ذاته، إن صح التعبير. فمنع الناس بالقوة من تغيير عقائدهم الدينية سيولد مع الزمن لدى أعداد متزايدة منهم الشعور بأن الدين سجن اعتقادي لهم، دين استبدادي كما نتحدث عن دول استبدادية، رعاياه «منافقون» وعبيد، ما ينعكس على الإسلام نفسه تدهورا في اعتباره وانحدارا في سمعته واحترامه. هذا قائم الآن ومتفاقم. لهذا نقول إن حرية الاعتقاد الديني، بما فيها دوما التحول نحو دين آخر أو التخلي عن أي دين، هي حق للدين، بقدر ما هي حق للمنتسبين إليه.
المبدأ والمعيار هو الحرية. وعلى الحرية يقوم الدين والحياة الروحية، وإلا لا تقومان أبدا. وإذا استوعبنا ذلك جيدا فإنه ينبني عليه أن حرية غير المؤمنين هي شرط حرية المؤمنين. هذا لأن الحرية هي حرية المختلف لا حرية المماثل أو الممتثل. هذا لا يطلب حرية. لذلك حرية الأقلية هي شرط حرية الأكثرية. وحرية الفرد هي شرط حرية الجماعة. ولا تكون جماعة المسلمين حرة إن لم يكن المسلمون الأفراد أحرارا في اعتقــــاداتهم الدينية.
إلى ذلك، بم يختلف منع الناس من تغيير دينهم عن فرض الدين بالقوة؟ ما من تلاعب يستطيع إخفاء ذلك. هذا هو ما يجعل الدين «ألعوبة»، أي مطية سلطة مطلقة ونفوذ غير مقيد لأشخاص ومجموعات لا ينضبطون بغير اعتقادهم بأنهم على حق، وأن الله معهم وحدهم، والدين في حوزتهم. ليست الغيرة على الدين كإيمان حي هي ما دفعت أمثال الشيخ البدري إلى القول ان من يتحول عن الإسلام مرتد، يستتاب وإلا فيقتل. إنها الغيرة على «أمة» صامتة، يشغل فيها سلطة مطلقة، غير منتخبة وغير مقيدة.
ومن غير المنصف أن يكون الناس أحرارا في الدخول إلى الإسلام، فقط ليفقدوا حريتهم بعد إسلامهم، حسب شرح السيد البدري. هذا ليس تلاعبا بالحرية وحدها، بل بالدين، وبالأخلاق كذلك. فثمة عقد مضمر في اعتناق المرء أية عقيدة أو دين: أنه يستطيع أن يترك حين يفتر إيمانه أو يفقد اقتناعه أو يهتدي إلى إيمان مختلف. هذا لأن الدين عقد حر بين الإنسان والله، وليس عقدا مشكلا للأمة. والإنسان هو الفرد وهو جميع الأفراد، أي الإنسانية، لكنه ليس أية مجموعة من الأفراد أو أية «أمة». القول إن الإسلام ليس كذلك لأنه ليس دينا فحسب، وهو قول الشيخ القرضاوي ومدرسة الحاكمية، يفتح بابا للتعسف والسلطة المطلقة ويغلق أبواب الإيمان والحرية معا.
والمسألة تعنينا جميعا، على اختلاف أدياننا وإيديولوجياتنا، في البلدان العربية. فلا تستقيم حياتنا العقلية والأخلاقية دون التكافؤ في حرية الاعتقاد. ومن المهين لثقافتنا ولضمائرنا، وللإسلام بالذات، أن نرحب بتحول غير مسلمين، في بلادنا أو في الغرب، إلى الإسلام، ثم نحجر، أو تحجر السلطات الدينية وبتواطؤ من سلطات سياسية فاقدة للشرعية ولا تجرؤ على التدخل في الدائرة الدينية، على الحياة الاعتقادية للمسلمين.
في مجتمعاتنا الراهنة، المصري منها والسوري منها والسعودي منها..، أناس غير مؤمنين وأناس متفاوتو مراتب الإيمان، فضلا عن مؤمنين مسلمين وغير مسلمين. ويتنامى طلب هؤلاء وأولئك على أن يعيشوا حياتهم بصورة متسقة، دون أقنعة وحجب. إننا لا نطيق «النفاق» اليوم، لا لأنه خلل في الدين، بل لأنه خلل في إنسانية المرء وشرفه. من المتوقع لذلك أن تظهر مبادرات متعددة للتخلي عن الدين، وجعل ذلك قضية عامة عبر وسائل الإعلام أو بالهجرة إلى الغرب، أو لتغيير الدين كما فعل حجازي وزوجته. ويرجح للجهاز الديني الإسلامي الذي سيشعر بالتهديد من جراء احتمالات كهذه أن يطور ذهنية تفتيشية، نوعا إسلاميا من مطاردة المثقفين ومتحرري التفكير والنساء السافرات.. يحاكي مطاردة الهراطقة والساحرات في نهاية العصور الوسطى في أوروبا الكاثوليكية. وهذه ذهنية نجدها منذ الآن مزدهرة في مصر، ولطالما كانت مصر نموذجا مبكرا لما ستعرفه البلاد العربية الأخرى بعد بضع سنوات.
وإنه لمن المثير للتأمل أن النفاق اليوم نابع من تكوين الإسلامية المعاصرة، حركة «الصحوة الإسلامية»، بالتحديد غلبة الفقهي والحركي والسياسي على الإيماني واللاهوتي والأخلاقي في بناها التنظيمية وفي وعيها لذاتها. هذا بدل أن تتولى هي قبل غيرها مكافحة النفاق، وتتصدر النضال النظري والعملي من أجل أن يحيا الناس حياة أخلاقية متسقة. هذا ما يجدر بصحوة صاحية أن تبادر إليه.
التفاعلات الغاضبة في مصر لقضية محمد حجازي وامرأته قد تكون مثالا باكرا لظاهرة ربما تتعمم في مستقبل وشيك. دولنا مرشحة لمزيد من العجز في هذا الشأن وغيره. والمثقفون المرشحون للملاحقة من قبل «البدريين» هم المؤهلون لدفاع متسق عن حريات التفكير والاعتقاد والرأي والضمير، الحريات التي لا تستقيم حياة ثقافية أو روحية أو دينية في غيابها. لا يستقيم شيء! لا يستقيم! لا يستقيم!
كاتب سوري