الخميس، أكتوبر 28، 2010

مظاهرة كعب الغزال المتحنى
الموضوع : مظاهرات كوكو وفوفو
المكان : سلالم جامع النور بالعباسية
الزمان : يوم الجمعة الى فات بعد صلاة الجمعة
الاحداث :
يوم الخميس باليل وانا فى القاهرة تنبهت للاعلان عن مظاهرات   هتكون فى مساجد كتير منها على حسب ماعرفت وقتها جامع عمرو فى القاهرة ولانى كنت فى القاهرة اتصلت بااحد النشطاء وسالتة فقال لى اة المظاهرة هتكون فى جامع عمرو ودة فى مصر القديمة  - طبعا حسمت امرى وقلت يابت مابدهاش بكرة نديها طلعة على مصر القديمة ونسمع الاخوة المتظاهرين بيقولو اية ومطالبهم اية لانى زى ماشفت فى اليوتيوب مطالبهم عجيبة شوية وصراخهم مندفع بحماقة تجاة الكنيسة والاقباط وقربو يقولو  ان الاقباط دول مشبنى ادمين اصلا ولو اتجرؤ وقالو انهم ناس ولهم اى مطالب مهما كانت عادلة ومشروعة - دى تبقى صفاقة ووقاحة واستقواء وعمالة ولوك لوك لوك لوك ..وبعد مكالمتى للناشط الى هو رامى كامل والى دخلت معاة خناقات كتيررررررررررررر بسبب الاخت كوكو وانها ولا رمز ولا قدوة ولا يحزنون وانها حرة فى انها تغضب وتزعل وتسيب بيتها او حتى تحب او تاسلم عن قناعة او عن اهوجاج عاطفى - واننا لازم نكشكش حكاية الرموز دى وبنص الكتاب الى قال " ناظرين الى رئيس الايمان ومكملة " علشان مش كل شوية نلاقى روحنا منجرفين للدفاع عن سلوك ابونا فلان ومراة ابونا علان وابن ابونا ترتان " دة واحد تانى غير تان تان " - اتصل رامى وقال لى المظاهرة هتكون فى جامع النور الى جنب الكاتدرئية - حمدت ربنا وقلت ياسلام ياسلام المتظاهرين حاسين بالمعاناة وقالو منتعبش حد معانا - وصحيت تانى يوم سمعت الجمعة بادية فقلت استعد وبالفعل ولانى مش عارفة الظروف هتبتدى ازاى وتنتهى ازاى لبست بلوزة كم طويل وكوتشى وحطيت فى الشنطة ايشارب وانا طبيعى معنديش صليب فى ايدى؟.. ودة غير انى بدخل فعلا الجوامع بكل ادب واحترام كما انى اعشق زخارفها وفنونها وخبرتى جيدة اذا ماتطلب الامر انى اكون داخل الجامع فعلا.. ولو انة امر سيكون محسوما على السلالم فقط - ركبت تاكسى ولانى مش قاهرية قلت للسواق جامع الفتح والراجل وصلنى للفتح الى فى رمسيس ..وقتها ادركت انة النور!! فاعتذرت ووصلنى السائق المهذب لجامع النور الا انة انزلنى بعيدا بخطوات وكان مندهشا مما يدور على السلالم وسالنى هو فى اية ؟ غادرت التاكسى لاتجة ومعى  ابنى بلا اى تردد لسور الجامع الذى كان مكتظا بالامن المركزى والعديد من الرتب الامنية وقفت وانا ملتفتة لما يدور على السلالم كى اصغى - وجة حد امنى سالنى واقفة لية فقلت لة بسمع شتيمتى وهنا لقيت واحد ورا واحد جايين بيسالو نفس السؤال وانا ردى نفس الرد وزدت ان الجامع اوقاف وانا معترضة وهاقاضى الاوقاف فلازم اسمع كويس - وطبعا تطوع احدهم وكان يرتدى ملابس مدنية وقال لى طيب علشان تسمعى كويس ادخلى جوا !!!! وماصدقت - وسالتة : قلت لى ادخل ؟ قال اة !!! وابتديت ازاحم المصلين " الى بيصلو بجد بقى " وكانو غاية فى الادب واوسعو لى الا انى لقيت راجل طيب بيقول لى فى باب للسيدات وطبعا انا مش هدخل من باب السيدات لاسباب كتير اهمها ان التظاهرة على السلالم الى كدت اطلعها بالفعل ومش هارجع اخرج وادور فين باب السيدات وبيؤدى لفين ؟ ... فجأة لقيت نفس الرجل الامنى الى قال ادخلى جاى بسرعة بيقول لى رايحة فين ؟ قلت لة انت قلت ادخلى فدخلت -- وقال لا تعالى اقفى برة على السور وهتسمعى !!!!! وبقيت مش عارفة هو عاوز اية ؟؟ ولقيت رامى كامل وبيشوى تامرى بيشدونى من ايدى انا وابانوب علشان نخرج --- وخرجت طبعا ومع خروجى لاحظت نعشين لموتى رحمة الله عليهم والصبر والسلوان لاهلهم .. ثم عاودت وقوفى على سور الجامع وعادت المفاوضات مرة اخرى كى ابتعد خطوة او خطوتين ودة كلة حسبما اعتقدو هم انة امر  متوقف على مدى خشونة المتعامل معى - الا انى اشهد ان المعاملة كانت على قدر كبير من الادب والاحترام المتبادل .. ابتعدت اولا خطوات رضوخا للطلب المهذب ثم ابتعدت كثرا بعبورى الشارع رضوخا لرامى وبيشوى او "فيتا " بعدما امتدت المناقشات لتشملهم ايضا -- ولاحظت ان جماهير غفيرة كانت فى الشوارع الجانبية تتابع مايدور الا انى امتنعت تماما عن مغادرة مكانى الرئيسى وعللت زلك بانى المتضرر - وسط مايدور معى غاب عنى المتابعة الدقيقة للهتافات الا انى ورامى وفيتا تمكنا من التقاط اشخاص بعينهم منهم شباب فى حركات من المفترض انها سياسية كحركة 6 ابريل و شباب المرصد الاسلامى واخرين هانت عليهم اوطانهم وباعو ضمائرهم لمن يدفع!! .. مرالى جوارى سيدتان محجبتان عائدات من السوق وسألتانى عن سبب التظاهرة فرددت انها من اجل غلو الاسعار .. فتعاطفت السيدتان  ونظرتا الى المتظاهرين وقالتا : والله معاهم حق !!! هنا ادركت ان رهانى على الاغلبية المسلمة الرائعة مازال قائما ولا داعى ان اخسرة امام بعض الحمقى - انفضت التظاهرة بخير وسلام وهى المقامة تحت رعاية راعى التظاهرية  فى مصر.. وصاحب اكبر واول كل حاجة ..وابتدت القيادات الامنية حوارا عن سبب تواجدى والشابين!! .. ماهون على الامر هو ادبهم الجم الا انة استرعى انتباهى محاولة تسطيح الامور .. فقد كنت اسرد ان ماارى هو شبية بما دار فى جامعة اسيوط بعد اغتيال السادات وان مااراة الان هو بعينة جامع الجمعية الشرعية فى اسيوط .. الا ان الردود كانت مطمئنة لدرجة تدعونا للتساؤول ؟ مادامت الامور جيدة ومصر ليست بخطر وانها شرزمة وانهم اولاد ماجورون والخ .. مالداعى لاقامة تلك التظاهرات ومالداعى لوقوفهم كمشرفين عليها !!!؟؟؟؟ ثم ختمت كلامى باان الامن هو من سلم كاميليا وهو المنوط بالرد عن مكان تواجدها واصدار البيانات المطمئنة للقلقين او المستعبطين .. واخيرا قام احدهم بااخذ البيانات والاطلاع على اثباتات الشخصية ولم يفوتهم طبعا التقاط صور " من باب التذكار يعنى مش اكتر احسن عقلكم يودى ويجيب "ثم القينا التحية مغادرين  مهرولين لاقرب مكان نتناول فية الافطار بعدها دخلت الكاتدرائية التى لااعرف بها اى احد ولا اعرف بااى كنيسة اى احد " انا بدخل اى كنيسة اصلى وامشى وبس " وقد علمت انة فى نفس ميعاد تظاهرة جامع النور تم التحفظ على نشطاء اقباط كانو مغادرين المترو لتوهم لم اعرف احد منهم الا الناشط وجية يعقوب ..  ونحن فى انتظار ماسيقع يوم الجمعة القادم ان استمرت مظاهرات الزلزال والبركان وياسلام ان قابلتها مظاهرات مضادة من نشطاء اخرين لا يعجبهم لا الزلزال ولا تاسونامى حتى.. ولا يرضون بغير سلام مصرنا بديلا  ... وعجبى !
اة نسيت اسأل فين الاشاوس اقباط دير مواس ماعرف ولا ماعرفش اية الى خرجو عن بكرة ابيهم علشان" تاسونى" كاميليا ؟؟
نايمين ؟؟
هترتونا ونايمين ؟؟
طيب يارب تنامو  على طول انشالله

إرسال تعليق