الخميس، مايو 28، 2009



سجن 5 مسؤولين بجمعية إغاثة أمريكية بتهمة دعم حماس

غسان العشي.. أحد مسؤولي المؤسسة الخيرية.. وتلقى حكماً بالسجن 65 عاماً
نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- أصدر قاض أمريكي فيدرالي الأربعاء أحكاماً طويلة بالسجن على خمسة من أعضاء واحدة من أكبر الجمعيات الخيرية الإسلامية في الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك بعد شهور على إدانتهم بمساعدة تنظيم فلسطيني مسلح.
وقال مساعد المدعي العام للأمن القومي، ديفيد كريس، تعقيباً على القرار: "يجب أن تفيد هذه الأحكام باعتبارها تحذيراً شديد اللهجة لأي شخص يقدم الدعم المالي للإرهابيين عن سابق معرفة تحت غطاء المساعدات الإنسانية."
وصدر الحكم بحق خمسة من قادة مؤسسة الأرض المقدسة للإغاثة والتنمية، الذين كانوا قد أدينوا في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، لتقديمهم الدعم المالي وموارد أخرى لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، التي تصنفها الولايات المتحدة ضمن قائمة المنظمات الإرهابية.
روابط ذات علاقة
يوسف إسلام "كات ستيقنز": لم أتبرع لحركة "حماس"
فقد أصدر القاضي خورخي سوليس حكماً بسجن كل من شكري أبو بكر (البالغ من العمر 50 عاماً)، وغسان العشي (55 عاماً)، اللذين اتهما أيضاً بتهم تتعلق بالغش الضريبي، بالسجن لمدة 65 عاماً لكل منهما.
كذلك حكم على ثلاثة رجال آخرين أحكاماً أقل حدة، حيث حكم على محمد المزين (55 عاماً) وعبدالرحمن عودة (49 عاماً) بالسجن 15 عاماً لكل منهما، بينما حكم على مفيد عبدالقادر (49 عاماً) بالسجن 20 عاماً.
وكانت إدارة الرئيس الأمريكي السابق، جورج بوش، قد أغلقت المؤسسة الخيرية الإسلامية في العام 2001 وجمدت أصولها، واتهمتها بتحويل ملايين الدولارات إلى حركة حماس.

واتهمت وزارة العدل الأمريكية المؤسسة، التي كانت من أكبر المؤسسات الخيرية الإسلامية في الولايات المتحدة، بتحويل 12.4 مليون دولار لحركة حماس تحت غطاء المعونات الإنسانية.
كانت المحاكمة الأولى للمتهمين في 2007 قد انتهت بفشل توصل هيئة المحلفين لقرار بإدانتهم، الأمر الذي دفع بوزارة العدل إلى رفع دعوى قضائية جديدة ضدهم، وبعد مداولات استمرت ثمانية أيام، أدانت هيئة المحلفين الرجال الخمسة.

إرسال تعليق