السبت، مارس 14، 2009

فى اولى جلسات محاكمة احمد قاتل اسوان
المحكمة تواطب على طلبات المحامين من الطرفين وهما محاميو القتيل ومحاميو القاتل والتى تمثلت فى طلب محاميو القاتل ادخال اطراف جديدة وطلب مثولها امام المحكمة للاستماع اليها وكلنت طلبات محاميو احمد القاتل فى احالتة للكشف الطبى على مدى سلامتة العقلية ونعود مرة اخرى لنجد القاتل المسلم ولابد ان يكون مختلا وقد وافقت المنصة على طلبات الطرفين
ويقول الاستاذ راضى والد رومانى القتيل : حضرت الجلسة بنفسى لارى كيف سياخذ لى القضاء حقى من قاتل ابنى والذى اغتالتة طعنات الغدر وهو فى ريعان الشباب وانا اثق فى عدالة المحكمة
كما قال الاستاذ رفلة زكرى رفلة المحامى ان الجميع راضيين عن استجابة المنصة لطلباتهم وردا على سؤال عن التوجس من هروب احمد من العدالة بدعوى انة مختل اجاب لاتهتمى بما يجرى الان ولكن العبرة بما ستنتهى الية الامور ونحن نثق بالقضاء
إرسال تعليق