الاثنين، يوليو 16، 2007

حادث عارض يؤدى الى مقتل شخص واصابة اربعة ومفقود تحت الانقاض بكنيسة الام دولاجى باسن

ا
تم مساء اليوم واثناء تجديدات المعمودية بكنيسة الام دولاجى باسنا 00انهيار منزل مكون من طابقين وهو منزل ريفى مما ادى الى مقتل شخص من الشغب (مدينة تبعا لاسنا )واصابة اربعة اخرين تم نقلهم الى مستشفى اسنا ولازال يوجد مفقود تحت الانقاض لم تتمكن فرق البحث من استخراجة ياتى زلك على خلفية حادث عرضى وقع اثناء الترميمات التى تشهدها كنيسة الام دولاجى الاثرية باسنا

تصرفات الجهات الامنية ضد ايبارشية الاقصر واسنا وارمنت وكنائسها


هالة المصرى mailto:masrya100@yahoo.com?subject=الحوار الحوار المتمدن - العدد: 1458 - 2006 / 2 / 11 4.8 / 5 Rate this article More from same author -->
الكنائس المغلقة أولا :هناك سبع كنائس بدأت الصلاة بها قبل عام 1947 أي منذ تولى مسؤولية المطرانية المتنيح الأنبا باسيليوس الذي كان وقتها مطران الأقصر واسنا وأسوان والذي تنيح أيضا في نفس العام في عهد البابا يوساب البطريرك 115 للكرازة المرقسية وقبل ثورة يوليو 52 فكان يصلى بهم بصفة مستمرة ولكنها أغلقت في عهد الأنبا امونيوس بحجة عدم وجود تراخيص لهم رغم أن جميع الكنائس التي يصلى فيها حاليا والكنائس التي أغلقت تم استخراج تصاريحها قبل الثورة ولكنها كانت في حيازة الآباء المطارنة الذين تنيحوا قبل وقوع الثورة واعيان الأقصر واندراوس باشا الذي رقد أيضا قبل الثورة ولقد علمت أن المطرانية تقدمت بطلبات متكررة للجهات الرسمية لإعادة فتح الكنائس واليكم اشهر الكنائس المغلقة على سبيل المثال وليس الحصر كنيسة السيدة العذراء البياضية التى كانت تخدم مدينة البياضية على امتدادها ومنطقة البياضية والحاجر وعزبة مينا ورواج والجبيل والبغدادى وقد أغلقت عام 1986 قبل عيد القيامة بأيام وقد تم حرق مندرة العزاء التابعة للكنيسة عام 1989 ثم تم غلقها والكنيسة المغلقة عريقة جدا وقد صلى بها الأنبا باسيليوس الذي تنيح عام 1948 وهذا ما يذكره المعاصرون كنيسة رئيس الملائكة ميخائيل بالاقالتة موجودة فى المرجع التاريخي قصة الكنيسة القبطية للدكتورة ايريس حبيب المصري الجزء السادس وقد كانت تخدم قرى ونجوع سكان الاقالتة والجزيرة والقرنة والعزبة ونجع الجسر ومن العجائب ان تلك الكنيسة أيضا أغلقت في عيد فقد أغلقت يوم عيد الميلاد عام 1995كنيسة العذراء باصفون اسنا تخدم ثمانمائة أسرة واقرب مكان للتعبد منها هو دير متاؤس الفاخورى تم إغلاقها ضمن قرارات سبتمبر عام 1981مدافن دير الشهيد العظيم مار جرجس بالرزيقات بارمنت بالرغم من صدور حكم المحكمة لصالح الدير إلا أن هناك من لا يرضيه حكم المحكمة وأخيرا ما يتبع الآثار من كنائس وأديرة قديمة ومنها على سبيل المثال كنيسة الشهيدة الأم دولاجى وأولادها باسنا والتي تعود إلى القرن الرابع الميلادي ولكن هناك عابثين يريدون القضاء على آثار مصر وطمس معالمها ونناشدكم بسرعة التدخل سور دير الشهداء باسنا ولا تعجبوا وأرجو ترجمة هذه الفقرة تحديدا كي يرى العالم كيف أن سور لدير هو مشكلة نترجمها سور دير القديس تاوضروس المحارب غرب الاقصر وهو دير للراهبات انهار سوره من جراء السيول التي اجتاحت المنطقة والمنظر المخجل مفضوح لدى زائري معابد الأقصر بالبر الغربي ولكني اعتقد أن رواد المنطقة من الأجانب يعتقدون أن الراهبات بيحبوا يشموا هوا بالليل فمعجبين بالسور المهدود بل والافضح من ذلك أن الجهات الرسمية تعطل توصيل المياه للدير وقف مباني حجرات الضيافة بدير القديسين بالطود القضية المقامة على دير الأنبا باخوميوس الشايب والقريب من الأقصر والقضية محل النزاع هي بناء بوابة للدير امتدت اليد إلى الجمعيات الأهلية حيث إن احدها وهى جمعية مار مرقس بالأقصر أخذت حكما لصالحها منذ خمسة عشر عاما ولم ينفذ لدواع أمنية حيث أن صاحب العقار الموجودة به الجمعية قام بحرقها منذ عشرين عاما وبعد تنازع قضائي جاء الحكم لصالح الجمعية وأخيرا بعد استعراض كل تلك المهازل والتي أوردتها كأمثلة وليست كحصر وذلك من منطقة معينة أجدني مضطرة إلى التوقف عن كتابة أي شيء لان ما يحدث يثير الغثيان من بشاعة الفكر الجاهلي أما عن أهالي العديسات بالأقصر فقلوبنا معهم ورغم استتباب الأمن في دروب البلدة ناهينا عن قول هذا وذاك بحرق زراعات الغلابة من الأقباط وأقربها ردة الفعل يوم تجديد الحبس للمتهمين من المسلمين في حالة من إمضاء مدير الأمن على إقرار منة أنه لا يستطيع أن يسيطر على زمام مدينة بشعوبها وزراعتها وأيضا أطالب دولتنا الغراء أن تفتح بنفسها حسابا لتعويض الضحايا الأقباط ولا تأخذ بازدواجية المعايير والاعتراف بالخطأ هو أول الطريق لإصلاحه.

إرسال تعليق