السبت، يوليو 14، 2007



البابا شنودة يناقش قانون «دور العبادة الموحد» مع مستشاريه «الثلاثاء» كتب عمرو بيومي ١٤/٧/٢٠٠٧


كشف مصدر قريب من البابا شنودة بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية عن أن زيارة الأنبا باولص «البطريرك الإثيوبي»، والكاثوليكوس آرام الأول، رئيس الكنيسة الأرثوذكسية الآرامنية في لبنان، تعد خطوة ضمن برنامج ترتيب البيت الكنسي من الداخل والذي يسعي إلي تنفيذه البابا شنودة.
وقال المصدر لـ«المصري اليوم» إن عودة العلاقات الوطيدة مع جميع الكنائس الأرثوذكسية الشرقية هي تأكيد لحقيقة ريادة الكنيسة القبطية معلمة العالم أجمع، مؤكدا أن برنامج ترتيب الأوضاع الكنسية يتضمن عزم البابا شنودة علي عقد اجتماع مع مستشاريه لدراسة مشروع قانون بناء دور العبادة الموحد وتقديم رؤية الكنيسة للحزب الوطني لمناقشته في الدورة البرلمانية المقبلة. وأضاف: إن هذا الاجتماع سيكون قبل الاحتفال بعيد رهبنة البابا يوم الثلاثاء المقبل.
من جهة أخري، تتجه الكنيسة الأرثوذكسية إلي محاولة إحياء مشروع قانون الأحوال الشخصية للطوائف المسيحية، والذي تنتظره جميع الطوائف منذ تقديمه قبل عشر سنوات ومازال حبيس الأدراج في وزارة العدل. وكشفت مصادر عن محاولات قبطية لإعادة المشروع إلي النور ومناقشته في الدورة المقبلة لمجلس الشعب بجانب قانون بناء دور العبادة الموحد.
وشددت المصادر علي أن هذه الخطوات ليس لها علاقة بمرض البابا، خاصة أنها كانت مقررة قبل سفره إلي أمريكا للعلاج.
إرسال تعليق