الجمعة، نوفمبر 07، 2008


مغالطات واكاذيب وفبركات

مجدي راضي
ربما لن تجد هذا المقال من نوعية المقالات التى تجذب انتباة القارى لكننى اعتبر هذه النوعية من الكتابات هامة جدا لانها تعبر عن الاجواء التى تحيط بنا من اكاذيب
فالصحافة المصرية خاصة والعربية عامة بها مغالطات تصل الى حد الافتراءات من تلك الافتراءات اختراع معلومات كاذبة ونقلها بلا اى نوع من انواع التحقيق او البحث السليم والذى هو يهدف لى زراع الحقيقة وتلفيق التهم جزافا وانا اخذت عينية كدليل على ما توجد عليه الصحف اليوم من اكاذيب معلوماتية
وبالطبع لان محاضرة الانبا توماس هى الاشهر فهى تستحق الدراسة وابدا المقال الاول عن معلومة مكان القاء المحاضرة
ان المحاضرة القيت فى معهد هدسون الامريكى
ولان الصحف المطبوعة وبعض الصحف والمدونات الالكترونية نقلت عن بعضهم بلا بحث كان كل ما كتب ان هذاالمعهد هو معهد امريكى يتبع سياسات المحافظين الجدد وموالى لاسرائيل وضد العرب
ولنستعرض بعض ما كتب
+انه معهدهدف سياساته لخدمه أمن إسرائيل،مفكرة الاسلام الالكترونية 20\7
+معهد امريكى ذو التوجهه الصهيونى جمال اسعد المهاجر 29\9
جمال اسعد الدستور27\8
+ويُعرف المعهد الذي ألقى فيه الأنبا المصري كلمته، بانتمائه لإسرائيل، كأحد المراكز الفكرية للمحافظين الجدد بالولايات المتحدة وحركة الصهيونية المعاصرة، وهو عضو بشبكة محبوكة الصلات من معاهد السياسات التابعة للمحافظين الجدد، والتي تتولى سياسات خارجية عدوانية تتمحور حول مصلحة إسرائيل. اسلام اون لاين الالكترونية 7\8 \2008
+التي ألقاها في معهد هيودسون بالولايات المتحدة «المرتبط بالمحافظين الجدد وإسرائيل»
+فهمى هويدى الدستور 30\10 \2008
+معهد هيودسن الأمريكي وهو المعهد المعروف بميوله اليمنية التي يعتبر أحد أهم أركانها رعاية مصالح إسرائيل . منتديات الجزيرة توك عرب ضد الفتنة الالكترونية
+معهد هدسون وهو منبر صهيونى جريدة الاخبار المصرية 1\10\2008 احمد طه النقر
+ احدى الجامعات الامريكية قريبة الصلة باسرائيل خليل ابو شادى وسامح حنين البديل 29\7\2008
+ قس مصرى يدعو من معهد امريكى صهيونى روزاليوسف 8\26\2008
+ مؤسسة معروفة بانحيازها لاسرائيل وعدائها لكل من هو عربى او يتحدث بالعربية البديل محمد منير مجاهد 9\8\ 2008
+ انه مركز صهيونى يعادى مصر والعرب لصالح اجندات اجنبية مشبوهة روزاليوسف 30\9\ 2008
+ انه معهد صهيونى مشبوه المصريون 13\8\ 2008
+المعهد مرتبط بمجموعات المحافظين الجدد وبالتالي توجد روابط قوية باسرائيل سواء روابط فكرية أو مادية، موقع جريدتك بقلم محمود عرفات
+ معهد هدسون الامريكي اليميني مركز الدراسات السياسية والاستراتيجية د\ حسن ابو طالب 20\8\ 2008
+ أعلن معهد أمريكى يُعد من أبرز مراكز التفكير التابعة للمحافظين الجدد فى الولايات المتحدة المعروف عنه ترويجه لسياسات تخدم أمن دولة إسرائيل جريدة شباب مصر عدد 117
+ القريب من اسرائيل الدستور 13\8\ 2008
+ قبل عشرين يوماً كتبتً عن توماس هذا ! يوم أن حاضر الأمريكان في معهد هدسون الصهيوني
مدونات مكتوب 26\8\ 2008-
+ وفي ندوة عقدت أمس الأول بمعهد هدسون، وهو من أبرز مؤسسات المحافظين الجدد، ويُعرف عنه ترويجه لسياسات تخدم أمن إسرائيل
مفكرة الاسلام من مدونات مكتوب
+ مع معهد “هدسون” الصهيوني بأمريكا،محمود سلطان المصريون 20\7\ 2008-
+ معهد هيودسن الأمريكي وهو المعهد المعروف بميوله اليمنية التي يعتبر أحد أهم أركانها رعاية مصالح إسرائيل .عرب ضد الفتنة موقع الكترونى + معهد هدسون الامريكي اليميني الاهرام 20\8 حسن ابو طالب
+ [ جماعة ولاية فرجينيا
عبد العظيم حماد الاهرام 25\8
++ هذا بالاضافة الى ما كتب بباقى الجرائد والمدونات والمواقع
لكن اين الحقيقة بالبحث عن المعهد فى موقعه الرئيسى على شبكة الانترنت وفى موقع جوجول نجد الاتى
معهد هدسون
(http://www.hudson.org/)
المهمة: ينتج معهد هدسون، الذي تأسس سنة 1961، أبحاثاً مستقلة ذات نوعية ممتازة، ويسعى للمشاركة بجرأة في النقاش حول أفكار السياسة العامة. ويعمل معهد هدسون على تقديم المشورة والإرشاد لتغيير السياسة، واضعاً أفكاره موضع التطبيق حيثما أمكن ذلك إلى جانب أفكار القادة الآخرين في المجتمعات، وقطاع الأعمال، والمنظمات التي لا تبغي الربح، والحكومة. ورسالة المعهد هي أن يكون المصدر الأول للأبحاث التطبيقيةالمتعلقة بالتحديات السياسية المستديمة.
الهيكلية: وَسّع معهد هدسون حَيزّ نشاطه سنة 1984 عن طريق تأمين فريق أبحاث متنوع وذي نفوذ. ويحتفظ المعهد، الذي يعمل فيه 75 موظفاً، بمركزه الرئيسي في إنديانابوليس بولاية إنديانا، كما يدير أيضاً مكتباً في واشنطن العاصمة ومكاتب تابعة له في أرجاء الولايات المتحدة المختلفة. ويشرف على المعهد رئيسه هربرت آي. لندن ونائبان للرئيس، واحد في إنديانابوليس والثاني في واشنطن العاصمة، ويوجه عمله مجلس أمناء.
التمويل: معهد هدسون الذي تبلغ ميزانيته السنوية 7 ملايين دولار، منظمة لا تبغي الربح تعتمد بالدرجة الأولى على تبرعات الأفراد، والمؤسسات الوقفية، والشركات.
ومعهد هدسون من المعاهد المحترمة بالمقاييس العالمية ولا يعرف بانحيازة لاحد ضد احد ولا يعرف عنه انه ضد العرب او كل ما هو عربى
وبالمعهد 64 فرع تهتم بالدراسات السياسية من كوريا الشمالية الى اوروبا
وبالابحاث البيئية والتكنولولوجية والشرق الاوسط باكمله يحتل فرع من فروع هذا المعهد
ومن الطرائف انه به دكتور سعودى يدرس بالمعهد
والملاحظ اذن
ان المعلومات المقدمة فالصحف المصرية غير دقيقة ولا موثقة وان الصاق التهم بات امرا هينا وهذه هى المعظلة الحقيقة وانا اتسائل اين الامانه اعلمية ؟ الا اذا كان الغرض مما كتب التحريض والاساءة وتكميم الافواة
والى اللقاء فى نقطة تالية

إرسال تعليق