السبت، نوفمبر 08، 2008




للمرة الثانية.. رفض طلب نجل بن لادن باللجوء لأسبانيا

عمر بن لادن متزوج بريطانية ويحمل جوازاً سعودياً ويقيم بمصر
مدريد، أسبانيا (CNN)-- رفضت السلطات الأسبانية للمرة الثانية خلال هذا الأسبوع، طلب لجوء سياسي تقدم به نجل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، بعد ثلاثة أيام على رفض طلب سابق تقدم به.
وقال مصدر مطلع على تطورات القضية لـCNN السبت، إن عمر أسامة بن لادن سوف يغادر أسبانيا خلال الساعات القليلة المقبلة، دون أن يفصح عن طبيعة الأسباب التي دفعت السلطات الأسبانية إلى رفض طلبه في المرتين.
ومن المتوقع أن يعود نجل بن لادن، المتزوج من بريطانية تكبره بعقود، ويحمل جواز سفر سعودي، إلى العاصمة المصرية القاهرة، حيث يعيش فيها منذ عدة سنوات، بعدما رفضت السلطات البريطانية طلباً سابقاً بمنحه حق اللجوء.
وكان عمر بن لادن، وهو في أواخر العشرينيات من عمره، قد أبلغ السلطات في مطار "باراجاس" الدولي في العاصمة الأسبانية مدريد مساء الاثنين الماضي، بأنه يرغب في طلب اللجوء إلى أسبانيا.
روابط ذات علاقة
نجل بن لادن.. هل يكون سفيراً للسلام مع الغرب؟
عمر بن لادن يستأنف قرار مدريد عدم منحه اللجوء السياسي
نجل أسامة بن لادن يطلب حق اللجوء السياسي لإسبانيا
عمر أسامة بن لادن لوالده: غيّر وسائلك لتحقيق أهدافك
ووفقاً لما ذكرت المتحدثة باسم وزارة الداخلية، فقد تم التحفظ على بن لادن الابن في إحدى المناطق المؤمنة داخل المطار، أثناء قيام السلطات بدراسة طلب اللجوء الذي تقدم به.
وأضافت المتحدثة أن بن لادن أعد الطلب الثلاثاء بمساعدة مترجم في المطار، مشيرة إلى أن السلطات الأسبانية كانت مضطرة للرد خلال 72 ساعة، بعد استشارة المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، مؤكدة أن المفوضية أوصت برفض الطلب.
ولم تتضح على الفور الذريعة التي استخدمها بن لادن لطلب اللجوء السياسي، الذي فاجأ الحكومة الإسبانية، حيث أشارت الناطقة باسم الداخلية الأسبانية إلى أن الوزارة لا تعتزم الإفصاح عنها.
وفي وقت سابق، ذكرت الناطقة باسم الداخلية الأسبانية أن مدريد تلقت العام الماضي 7664 طلب لجوء سياسي من النوع الذي تقدم به بن لادن، غير أنها لم توافق سوى على 570 طلباً فقط.
وكان عمر قد طالب والده أسامة بن لادن علانية بنبذ الإرهاب، وقد بعث في مطلع العام الحالي، برسالة، عبر CNN، إلى والده مفادها: "ابحث عن وسيلة أخرى للمساعدة أو لتحقيق أهدافك."
وقال عمر بن لادن، ابن أكثر المطلوبين في العالم الذي ترصد الولايات المتحدة أكثر من 25 مليون دولار مقابل اعتقاله، إن دافع خروجه من دائرة الصمت والحديث علانية هو رغبته في إنهاء العنف الذي استوحاه والده.
إرسال تعليق